الخميس, 22 أغسطس 2019 - 14:57
آخر تحديث: منذ 15 ساعة و دقيقتين
مواجهة ساخنة بين غزلان فلسطين وصقور العراق
القوة الجوية يطمح للفوز .. والظاهرية ترد: لسنا لقمة سائغة
الإثنين, 19 نوفمبر 2012 - 12:13 ( منذ 6 سنوات و 9 شهور و يوم و 16 ساعة و 13 دقيقة )

مواجهة ساخنة بين غزلان فلسطين وصقور العراق

    روابط ذات صلة

  1. الله أكبر، صدام حسين
  2. "صدام حسين" ينهي مواجهة اتحاد العاصمة والقوة الجوية
  3. الظاهرية يكتسح الاهلي بخماسية
  4. صيد ثمين للجدعان في ملعب دورا
  5. الظاهرية يسقط برباعية أمام القوة الجوية العراقي
  6. غزلان الظاهرية فى مواجهة مصيرية امام العروبة العُمانى
  7. هدف الظاهرية الأول في مرمى دورا
  8. عدسة يوسف شاهين .. الظاهرية ينفرد بصدارة المحترفين
  9. نجمين جديدين ينضمان الى غزلان الظاهرية
  10. عدسة اشرف عابد .. الظاهرية يكسب الامعري بهدف وحيد

فلسطين- بال جول - ابراهيم ربايعة
عدسة قدري سلامة
العراق- محمد عامرالعزاوي


تتجه الأنظار يوم السابع والعشرين من الشهر الجاري إلى ملعب فرانسوا حريري بمدينة أربيل العراقية لمتابعة لقاء القوة الجوية العراقي صاحب الأرض والجمهور وضيفه الفلسطيني الظاهرية متصدر دوري جوال للمحترفين، وتأتي هذه المباراة ضمن ذهاب الدور الأول لبطولة كأس الاتحاد العربي للأندية، حيث وصل الظاهرية هذا اللقاء على حساب العروبة العماني بعد أن خسر في مسقط بهدف دون رد ليفوز اداريًّا في الإياب بعد ان امتنع الفريق العماني عن الوصول فلسطين للعب لقاء الرد، فيما يبدأ القوة الجوية رحلته بهذه البطولة بلقاء الظاهرية الحالية.

عين على الفريقين

القوة الجوية هو من اقدم واعرق الاندية المحلية عرفته الجماهير العراقيه بفريق الصقور خرّج هذا النادي العديد من اللاعبين والمدربين امثال المدرب عدنان حمد مدرب منتخب الاردن والمحلل الرياضي في قناة الجزيرة الرياضيه مجبل فرطوس وثعلب الكرة العراقيه فلاح حسن مدرب منتخب الاولمبي السابق راضي شنيشل ومدرب حراس المنتخب الاولمبي هاشم خميس ومدرب حراس فريق عجمان الاماراتي عمر احمد ومدرب المنتخب العراقي المرحوم عموبابا. حصل على بطولة الدوري خمس مرات وحصل على بطولة الكأس ثلاثًا. أبرز لاعبي هذا الفريق مهاجم المنتخب الوطني السابق رزاق فرحان ولاعبو المنتخب العراقي مثنى خالد وحمادي احمد ووليد بحر وعلي عبد الجبار بالاضافه الى لاعبي منتخب الشباب همام طارق واحمد عبد الامير وبشار رسن، يمتاز أسلوب لعب الفريق بالقوة البدنية والسرعة والتجانس الكبير بين لاعبي الفريق. أما البطولات الخارجية فقد أحرز القوة الجوية بطولة نادي الوحدات التي نظمها الوحدات الأردني عام 1984 وكذلك بطولة القدس التي نظمها الاتحاد العراقي بمشاركة فرق عربية عام 2001 وكذلك بطولة كلكتا في الهند.

فيما يعد الظاهرية من أفضل الفرق الفلسطينية المتطورة خلال السنوات الأخيرة، وهو من أكثر الأندية جماهيرية وشعبية في فلسطين ويلقب بـ "غزلان الجنوب"، ويعد الفريق أحد أهم فريقين جنوب الضفة الغربية وأعرقها على الإطلاق، رفد المنتخبات الوطنية بالعديد من اللاعبين أبرزهم معشوق الجماهير ونجم الفريق قبل حوالي 10 سنوات المدفعجي خلدون فهد، تدرج مستوى الفريق وادائه حتى وصل لصدارة دوري المحترفين الفلسطيني الموسم الحالي بعد مرور تسع جوالات، تصدر الدوري لم يأت صدفة فقد حل الفريق وصيفًا لبطل الدوري الماضي بعد أن حل ثالثًا في الموسم الذي سبقه، فيما حقق بطولة كأس فلسطين بنسختها الأخيرة قبل أن يتوج ببطولتي الشهيد أبو عمار "درع الاتحاد" وكأس السوبر الموسم الحالي، ويضم الفريق عددًا من النجوم أبرزهم الحارس وليد قيسية صاحب الخبرة الكبيرة وقائد الفريق، والمهاجم الصاعد الدولي أحمد ماهر والمهاجم عبد كعبية وضابط وسط الميدان اسماعيل قاسم إضافة للنجم السريع الدولي خالد سالم.

كيف يرى طرفا المنافسة اللقاء؟

بالمجمل ظهرت الروح المعنوية العالية لدى طرفي اللقاء، حيث يرى الفريق العراقي المستضيف انه قادر على تحقيق الفوز بدعم من الأرض والجمهور والخبرة والتاريخ، دون إهمال لخطورة المنافس الفلسطيني، فيما يعتبر الفريق الفلسطيني الإعداد الجيد والقراءة السليمة كفيلين بإظهار الفريق بشكل لائق في المواجهة المنتظرة.


المدير الفني للقوة الجوية اويشو: سنلعب للفوز والظاهرية فريق جيد

البداية كانت مع مدرب الفريق الجوي ايوب اوديشو الذي عبر عن جهوزية فريقه لمواجهة شباب الظاهرية الفلسطيني مؤكدًا أن فريقه سيلعب بخيار الفوز لا غير لا سيما في اللقاء الأول البيتي على الأرض وبين الجمهور، معتبرًا أن تحقيق نتيجة إيجابية في لقاء الذهاب يشكل طموحًا للجهاز الفني وهذا ما سيسهل لقاء الإياب في فلسطين معنويًّا ورقميًّا،. ورأى اوديشو ان شباب الظاهرية من الفرق الجيده التي لا يجب الاستهانة بها، كاشفًا أن التحضيرات لهذا اللقاء ستكون خاصة وعلى مستوى عالٍ تقوم على الجوانب الفنية الناتجة من دراسة المنافس.



مدرب الظاهرية سعيد أبو الطاهر: نلعب للفوز في العراق

من جهته اشاد المدير الفني للظاهرية سعيد أبو الطاهر بمستوى الفريق العراقي من البنية الجسمانية القوية وسرعة الأداء واللياقة البدنية العالية، مشيرًا إلى أنه تابع عددًا من لقاءات الفريق ووضع ملاحظاته على أداء المنافس من أجل اللعب بطريقة مشرفة تليق بالكرة الفلسطينية، واعتبر أبو الطاهر أن الذهاب للعراق لن يكون بهدف غير الفوز مؤكدًا أن فريقه قادر على ذلك خاصة بعد ان اكتسب ثقافة الفوز بعد لقائه الأول امام العروبة العماني، وأشار ابو الطاهر إلى أنه سيكتفي بتكثيف التدريبات الداخلية واللعب على تطوير الأداء دون خوض لقاءات دوية بعد ما كانت الأسابيع الستة الماضية مرهقة للاعبيه من حيث منافسات الدوري المحلية.

قائد القوة الجوية فرحان: الفرق الفلسطينية قادرة على المفاجأة

اما قائد الفريق الجوي ولاعب المنتخب العراقي السابق رزاق فرحان فأشار الى ان الفرق الفلسطينية من الفرق الجيدة ودائمًا ما تفاجئ الخصوم بأدائها من الناحية الفنية والتكيكية، مشيرًا إلى أنه تابع العديد من مباريات الفريق، ووجده فريقًا أكثر من جيد ويستحق كل الاحترام. وطالب فرحان جماهير فريقه بمؤازرة اللاعبين في هذا اللقاء الذي وصفه بـ "المفتاح" لباقي مباريات البطولة العربية، خاتمًا بأن الطموح يتمثل في تحقيق نتيجة إيجابية في لقاءي الذهاب والإياب لإثبات وتأكيد الأحقية والأفضلية للفريق العراقي.



قائد الظاهرية وليد قيسية: اللعب امام القوة الجوية فرصة كبيرة

وأشاد قائد الظاهرية وحارس مرماه وليد قيسية بالتجربة الأولى أمام فريق العروبة العماني معتبرًاً أنها كانت غنية رغم النتيجة السلبية، وأظهرت للجهاز الفني العديد من النقاط التي تحتاج للمعالجة وهذا ما فعله المدير الفني سعيد أبو الطاهر، واعتبر قيسية أن أهم النقاط التي يقوم الفريق بمعالجتها عامل اللياقة البدنية خصوصًا أن الفرق العراقية معروفة بالمردود البدني العالي، حيث أشار قائد الظاهرية إلى أن مدرب اللياقة خليل شما يعمل بشكل مستمر على رفع المردود البدني للاعبين للوصول إلى يوم اللقاء.

واعتبر قيسية مواجهة فريق كبير بحجم القوة الجوية مكسبًا وفرصة قوية للاعبي الظاهرية لإظهار تطور الكرة الفلسطينية، مؤكدًا أن اللاعبين سيقدمون ما باستطاعتهم من أجل الظهور بمظهر مشرف، واعتبر قيسية فترة توقف الدوري الفلسطيني الحالية فرصة ذهبية للفريق للقيام بالاستعداد المطلوب وتطوير الأداء وصولاً ليوم اللقاء.

حارس الجوية كاصد للظاهرية: ممنوع المرور

فيما أكد حارس القوة الجوية وسام كاصد أن عرين الفريق الجوي سيبقى في مأمن في المباراة أمام فريقه الظاهرية الفلسطيني في البطولة العربيه. وأشار كاصد إلى أن القوة الجوية يتمتع بخط دفاعي وصفه بالـ "فولاذي" مشيرًا و"بثقة عالية" الى أنه من المستحيل ان تكون شباك فريقه عرضة لتسجيل الاهداف. واكد كاصد انه سيذود عن مرماه ببسالة واعدًا بأن يكون ظهوره بين الخشبات الثلاث مميزًا، واعتبر كاصد ان حظوظ فريقه كبيرة في تحقيق نتيجة الفوز في المباراة المرتقبة التي ستجرى نهاية الشهر الجاري.



مهاجم الغزلان احمد ماهر: توزيع الجهد سلاح مواجه للقوة البدنية

اما مهاجم الغزلان الشاب احمد ماهر والذي خطف الأضواء في دوري المحترفين الفلسطيني كأحد افضل المواهب الشابة الصاعده خلال الموسمين الأخيرين، فاعتبر ان مواجهة الفريق العراقي ليست بالسهلة مطلقًا، مؤكدًا أن فريقه سيحاول اللعب بتكتيك عال لمعرفة الظاهرية أن القوة الجوية فريق يمتاز بالقوة البدنية واللياقة العالية وهي سمة ستنعكس على تعليمات المدير الفني الظهراوي الذي سيقوم بتوزيع جهد لاعبيه بصورة سليمة على مدار شوطي المباراة، واعتبر المهاجم الشاب أن اللاعبين المتواجدين مع الفريق قادرون على تقديم أداء قوي معوضين التراجع في خط الهجوم خلال الفترات السابقة. واعتبر ماهر أن هذا اللقاء يمثل الشعب الفلسطيني المتعطش للمشاركات الدولية خاصة على أرضه متمنيًا أن يظهر في لقاءي القوة الجوية بالمستوى المطلوب ويساعد فريقه في تجاوز العقبة العراقية.

هداف الفريق العراقي حمدي احمد: الفرق الفلسطينية تترك بصمة.. وطموحنا كبير

"اي فريق خارجي نخوض معه مباراة يجب أن نستعد لها بصوره مغايره عن بقية مباريات الدوري"، هكذا بدأ مهاجم المنتخب العراقي وهداف الفريق الجوي حمادي احمد، وأشار احمد الى ان كرة القدم شهدت تطورًا كبيرًا في الآونة الاخيرة حيث أصبحت معظم الاندية تواكب هذه التطورات من خلال المتابعة الفنية الدقيقة وتطوير مستويات وطرق اللعب، وبالرغم من الازمة التي يعيشها اهلنا في فلسطين الا ان الفرق الفلسطينيه دومًا ما تترك بصمة في مبارياتها، مؤكدًا أن طموح لاعبي القوة الجوية لا ينتهي إلا بتحقيق النتيجة الإيجابية في هذا اللقاء من أجل الحصول على دفعة معنوية للفريق للتقدم على كافة البطولات المحلية والعربية التي يخوضها.

قراءة فنية عامة...

ويعد هذا اللقاء مهمًّا وأساسيًّا للفريقين كون فرصة التعويض تبقى محدودة في ظل نظام البطولة القائم على الأدوار الإقصائية، وهذا ما يجعل اللعب معتمدًا الهجوم القوي ومحاولة الحسم المبكر بالنسبة للقوة الجوية في ظل تمتع الفريق بالقوة الهجومية ولاعبي الخبرة الدولية على أرضهم وبين جماهيرهم، فيما تبقى هذه الأجواء تحديًا كبيرًا للظاهرية الفلسطيني صاحب صدارة الدوري المحلي وصاحب التجربة الخارجية المحدودة، فاللعب امام فريق القوة الجوية يمثل مواجهة تحتاج لقراءة متأنية من قبل المدرب سعيد أبو الطاهر الذي قد يعتمد على نهج هجومي محكم يتمثل بإغلاق المنافذ وتعزيز التواجد على الأطراف لمنع الفريق العراقي من لعب العرضيات أمام المرمى في ظل تفوق اللاعب العرقي على نظيره الفلسطيني من حيث البنية الجسمانية والأطوال، وسيكون سلاح المرتدات الحل الفلسطيني بالعراق ولكنه محكوم بمستوى تركيز لاعبي السرعة بالظاهرية احمد ماهر وخالد سالم والبديل هاني أبو بلال وتعاون عبد كعبية واسماعيل قاسم.

  • الموضوع التالي

    جدول الاسبوع الخامس لدوري جوال لكرة السلة
      الضفة والقدس
  • الموضوع السابق

    رضوان اليازجى: سعيد بـ المشاركة الاولى والفوز هديتى للجماهير
      غزة
      1. غرد معنا على تويتر