الأربعاء, 11 ديسمبر 2019 - 10:11
آخر تحديث: منذ 9 ساعات و 44 دقيقة
مركز جنين يتذوق حلاوة فوز طال انتظاره وبيت أمر في الطريق الصحيح
الكرميـان يـضربـان بـلغـة الأرقــام القـياسيـة والصــدارة عنـابيـة بامتيـاز
الإثنين, 19 نوفمبر 2012 - 13:55 ( منذ 7 سنوات و 3 أسابيع و ساعتين و 16 دقيقة )

    روابط ذات صلة

  1. قوات الإحتلال تعتقل لاعب ثقافي طولكرم حسيب العلي
  2. خالد ابو بكر رسميا في صفوف العنابي الكرمي
  3. اسرة الثقافي الكرمي احتفت بالعريس النجم محمد ابو كشك
  4. " العنابي عاد ملكا لدوري المحترفين "
  5. ملك الدفاع العنابي والغزو الهجومي تربعنا على عرش الدوري
  6. الثقافي يضمن نظريا التأهل للمحترفين بفوز صعب على مركز جنين

يطــا وسـلوان .. تعــادل إيجـابـي أشــبـه بالخســارة

كتب- محمد عراقي:

طوى الأسبوع السابع لدوري الدرجة الأولى صفحته بدون تغيير يذكر على شكل القمة مع وضوح الرؤيا والصورة اكثر بخصوص الفرق المنافسة على بطاقتي الصعود، حيث حافظ ثقافي طولكرم على صدارته المتينة والقوية للدوري بإضافة انتصار آخر كبير وعريض لسجله الرائع هذا الموسم حيث دك شباك ضيفه أنصار القدس بسداسية حافظت على فارق النقاط السبعة عن مطارديه المباشرين مركز طولكرم والخضر.

مطاردة ثنائية

ووضح الشكل العام للمنافسة ففريقا مركز طولكرم وشباب الخضر هما المنافسان المباشران للثقافي حيث يمضيان من أسبوع لآخر بلغة الانتصارات وهما يتساويان في المركز الثاني برصيد 14 نقطة خلف الثقافي بسبع نقاط.

فالخضر حقق فوزا غير مكتمل على ضيفه عسكر حيث اوقف حكم المباراة عماد بوجه قبل نهايتها بنصف ساعة بسبب الاعتداء عليه من قبل حارس عسكر ومن المتوقع ان يفوز الخضر إداريا بثلاثية اضافة لفرض الاتحاد عقوبات اضافية على عسكر.

مركز طولكرم هو الآخر واصل انتصاراته الكبيرة التي اكدها في الأسابيع الماضية وأكد معها علو كعبه وتطور مستواه الهجومي فحقق اكبر نتيجة في الدوري حتى الآن بفوزه الكاسح على ضيفه المترنح بيت لقيا بتسعة أهداف نظيفة ليحتل مركز الوصافة بفارق الأهداف.

بيت امر ومركز جنين في المنطقة الآمنة

وولج فريقا بيت امر ومركز جنين المنطقة الدافئة اخيرا بفوزين غاية في الأهمية فبيت امر اجتاز ضيفه الجريح ابو ديس بهدفين وعاد مركز جنين من الخليل بفوز ثمين على المتذيل جمعية الشبان المسلمين بفارق هدف ليرفع الفائزان رصيدهما الى تسع نقاط في منطقة الوسط.

وأدى تعادل يطا وسلوان الإيجابي الى ابتعادهما عن صورة المنافسة ولو مرحليا.

غلة تهديفية عالية

ويعتبر هذا الأسبوع هو الأكثر تهديفا في الدوري حتى الآن فقد سجل في المباريات الست بما فيها المباراة غير المكتملة بين الخضر وعسكر"27 هدفا" وهي نسبة تهديفية كبيرة وعالية مردها طبعا للنتائج القياسية التي سجلها قطبا طولكرم فالثقافي فاز بالستة والمركز فاز بالتسعة.

جولة التضامن مع غزة

وحملت هذه الجولة اسم التضامن والتعاطف مع شهداء العدوان الآثم على غزة فوقفت جميع الفرق دقيقة حداد وقرأت الفاتحة على أرواح الشهداء الأبرار ورفعت اللافتات التي تندد بالعدوان.

ابو كشك في صدارة الهدافين

واصل نجم ثقافي طولكرم محمد ابو كشك تألقه الرائع من اسبوع لآخر فقاد فريقه لفوز كبير اخر بتسجيله لهدفين وصناعته لهدفين فارتقى لصدارة لائحة الهدافين برصيد 12 هدفا بفارق هدف امام نجم الخضر حسام زيادة.

وواصل نجم مركز طولكرم نمر واصف تألقه هو الآخر وتسجيله في معظم مباريات فريقه فاحتل المركز الثالث برصيد ثمانية اهداف.

الثقافي يواصل سداسياته

واصل ثقافي طولكرم حفاظه على فارق النقاط السبع الذي يفصله عن منافسيه واكد مجددا علو كعبه وجاهزيته بفوز اخر كبير ومقنع على انصار القدس بسداسية نظيفة ليحقق الثقافي الفوز الثالث له في الدوري بسداسية مؤكدا انه الأقوى هجوما والأقوى دفاعا حتى الان بين جميع الفرق.

وبسط العنابي الكرمي سيطرته على جميع أحداث المباراة فكان المبادر للهجوم وصاحب الفرص الأخطر لكنه عانى في الشوط الأول فلم يسجل إلا هدفا وحيدا بإمضاء المدافع المتطور حسيب العلي.

في الشوط الثاني زاد الثقافي من وتيرة هجماته التي أخذت طابع السرعة والفاعلية وتألق النجم الموهوب محمد أبو كشك فكان وراء الهجمات العنابية الخطرة فسجل هدفين بمهارة فائقة متصدرا لائحة الهدافين برصيد 12 هدفا وأهدى زميله اسعد حلاوة تمريرتين غاية في المهارة والإبداع مكنه من تسجيل هدفين وأضاف تامر صيام هدفا آخر ليكتمل الانتصار الكرمي الكبير.

وبإمكان الثقافي مواصلة انتصاراته إذا ما استمر بنفس التركيز ووتيرة الأداء الهجومي الفعال والدفاعي القوي وهدف العنابي هو حسم المباريات الأربع المقبلة حتى نهاية مرحلة الذهاب للحفاظ على صدارته المتينة وعلى فارق النقاط المريح عن منافسيه.

أنصار القدس حاول جاهدا تقليل الخسارة فلعب بواقعية دفاعية ونجح في الشوط الأول الذي تأخر فيه بهدف لكن دفاعه انهار بعد منتصف الشوط الثاني فتلقى الهدف تلو الآخر مما جمد رصيد الفريق المقدسي عند خمس نقاط فقط.

وجاءت الخسارة في توقيت صعب ليتواصل نزيف النقاط ومعاناة الأنصار في المنطقة الخطرة في المركز العاشر على مقربة من ابو ديس " 4 نقاط" والجمعية المتذيل بنقطتين.
والمطلوب وقفة جادة لوقف مسلسل الهزائم سريعا والا فان الوضع سيزداد خطورة على الأنصار الذي يملك لاعبين جيدين في اكثر من خط.

الخضر .. فوز غير مكتمل

وحقق الخضر فوزا غير مكتمل على ضيفه مركز عسكر بهدف احرزه حسام زيادة من ضربة جزاء في المباراة التي جرت على ملعب الخضر أوقفها الحكم عماد بوجة للاعتداء المباشر عليه من قبل حارس عسكر بعد قيامه بطرد لاعب من عسكر هو عميد أبو كشك في الدقيقة 61.

وسيتخذ اتحاد الكرة القرارات اللازمة التي ستطال فريق عسكر ولاعبيه وسيمنح الخضر فوزا إداريا متوقعا بثلاثة أهداف نظيفة ليواصل الخضر انتصاراته المتتالية ومسيرته الجيدة التي جسدها مؤخرا والتي تثبت تطور الفريق التلحمي الساعي بقوة لمواصلة المنافسة الثلاثية على بطاقتي الصعود مع قطبي طولكرم الثقافي والمركز.

ويبدو الخضر بوضعه الحالي مؤهلا لمواصلة المسيرة الجيدة وانتصاراته حتى نهاية مرحلة الذهاب وهذا ما يهدف له سيمون خير ورجاله.

عسكر تعرض لكبوة اخرى جمدت رصيده عند تسع نقاط في المركز التاسع ويبدو أن الفريق النابلسي سيدفع غاليا ثمن تهور بعض لاعبيه وعصبيتهم الزائدة في المباراة التي كان يمكن ان يعود فيها الفريق بمزيد من التركيز.

عسكر ينتظر مباراتين غاية في الصعوبة في الأسبوعين المقبلين أمام قطبي طولكرم الأول والثاني الثقافي والمركز سيحاول فيهما الفريق النابلسي القتال لإيقاف نزيف النقاط بلاعبيه الشبان الواعدين.

طوفان السمران اغرق بيت لقيا

وعلى غرار جاره الثقافي فان مركز طولكرم يمضي من فوز لآخر بإقناع وقوة مؤكدا على تطور مستواه وخاصة الهجومي بدليل تمكنه من الفوز في المباريات الماضية بنتائج قياسية بالستة على الجمعية ثم بالأربعة على مركز جنين وهذا الأسبوع حقق المركز الكرمي اعلى فوز في الدوري باكتساح بيت لقيا بتسعة أهداف نظيفة على ملعب الشهيد جمال غانم بطولكرم.

وجاءت المباراة من طرف واحد حيث كشر المركز عن أنيابه واسفر طوفان الهجمات القوية والفاعلة عن حسم النتيجة في الشوط الأول بتسجيل ستة أهداف وأضاف الفريق الكرمي ثلاثة أهداف في الشوط الثاني ليحلق في المركز الثاني.

وتألق الثلاثي فادي سليم ومحمد المصري ونمر واصف فقادوا فريقهم للفوز الكبير وإمتاع الجماهير بأداء هجومي جماعي منظم وسريع فكانوا وراء جميع الأهداف الكرمية المنوعة.

وبهذا الفوز اثبت المركز قوته وتطور مستواه في الأسابيع الأخيرة بقيادة مدربه جمال حدايدة وعلى انسجام خطوطه واستعداده التام لمواصلة الصراع على القمة وخطف إحدى بطاقتي الصعود لدوري المحترفين.

بيت لقيا ما زال ينزف بقوة فقد تعرض لخسارته الثالثة على التوالي بعد أداء ضعيف جدا هجوميا ودفاعيا حيث بدا الدفاع مترهلا ولا يجيد أبجديات اللعبة فبدا مخترقا في كل هجمة جدية للمركز.

وبأداء هزيل وضعيف كهذا فان بيت لقيا يمكن ان يكون سعيدا بالنقاط العشر التي بحوزته حتى الآن ولا احد يدرك حقيقة الانهيار الكبير للفريق اللقياني في الأسابيع الأخيرة سوى أن خط دفاع الفريق كارثي لدرجة كبيرة.

فحتى في مباراة الثقافي التي خسرها بالسبعة انهار الفريق في الشوط الثاني اما في مباراة المركز الأخيرة فقد انهار الفريق منذ البداية وخرج خاسرا في الشوط الأول بسداسية.

وهناك عمل كبير ينتظر المدرب الشاب حامد زكي لكن تأتي مباراة الفريق المقبلة مع المتذيل جمعية الخليل كفرصة سانحة للتعويض.

مركز جنين وفوز طال انتظاره

وأخيرا عاد مركز جنين لطعم الانتصارات من جديد بفوز خارجي هام على جمعية الشبان المسلمين بثلاثة أهداف مقابل هدفين ليرفع رصيده الى تسع نقاط في منطقة الوسط ويعوض الهزائم الأربع الماضية.

واستحق الفريق الجنيني الفوز لأنه الفريق الأفضل والأكثر إصراراً على حصد النقاط كاملة فبرز علي نظمي وهشام ابو قطنة وعمار ياسين وقادوا فريقهم الى تحقيق المطلوب والى التقاط الأنفاس وإراحة الأعصاب التي كانت مشدودة جراء الهزائم الماضية.
والآن فان التطلع لمواصلة التحسن على اللائحة من خلال تحقيق المزيد من النتائج الإيجابية في قادم الأسابيع.

جمعية الشبان المسلمين لا جديد عليه فقد واصل مسلسل السقوط الكبير والهزائم المتتالية من أسبوع لآخر وبقي في المركز الأخير برصيد نقطتين فقط وكان يهم الفريق الخليلي الخروج بنقاط من هذه المواجهة الهامة لكن المعاناة تواصلت ولم ينفع الفريق إشراف المدرب الجديد عماد ناصر الدين عليه لان خطوطه غير مترابطة وغير منسجمة ويعاني من خلل واضح في الدفاع.

بيت أمر .. في الطريق الصحيح

حقق بيت امر فوزه الثاني على التوالي والثالث في الدوري بفوزه الثمين على ضيفه ابو ديس بهدفين نظيفين ليرفع الفريق الخليلي رصيده الى تسع نقاط في منطقة الأمان مبتعدا ولو مؤقتا عن صراع القاع.

واثبت الفريق الخليلي قوته على ارضه لأنه حقق انتصاراته الثلاثة في ملعب الحسين في الخليل بينما فشل في تحقيق أي نتيجة إيجابية خارج قواعده.
ويمكن لمصلح مصلح وزملاءه ان يكونوا راضين عن الانتصار الأخ
ير لان بيت أمر كان الأفضل وفرض نفسه وكان الأكثر رغبة في الفوز فتحقق له ذلك والطموح هو بمواصلة جمع النقاط في المباريات الخارجية أيضا لتحسين الترتيب على اللائحة.

ابو ديس واصل المعاناة الكبيرة فتعرض لخسارة جديدة جمدت رصيده عند اربع نقاط فقط في المركز قبل الأخير وجعلته مرشح قوي لمغادرة الدوري جنبا الى جنب مع جمعية الخليل والأنصار.

ولم يقدم ابو ديس عرضا مقنعا يمكنه من التفوق على بيت أمر الصلب والعنيد على ارضه فتعرض الفريق المقدسي للهزيمة الثالثة له على التوالي وتكمن معاناة الفريق الديسي ليس فقط دفاعيا بل هجوميا لأنه صاحب اضعف خط دفاع في الدوري حتى الآن صحبة الأنصار حيث سجل خمسة أهداف فقط في مبارياته السبع في الدوري وهي نسبة ضعيفة تدل على انعدام الحلول الهجومية.

وربما تستمر معاناة أبو ديس بشدة في الأسابيع الأربعة المتبقية للدوري لأنه سيواجه فرق قوية كيطا والخضر وقطبي طولكرم ما لم ينتفض الفريق بشكل كبير.

يطا وسلوان.. تعادل مثير وغير مفيد

من المباريات القوية التي شهدها هذا الأسبوع كانت مباراة يطا وسلوان في دورا والتي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدفين في مباراة جيدة ومتقلبة ليرفع كل فريق رصيده الى عشر نقاط في المركزين الرابع والخامس.

وحقيقة فان النتيجة لم تخدم ايا من الفريقين في تطلعاتهما نحو القمة بل أبعدتهما عن المنافسة على البطاقة الثانية المؤهلة للصعود ولو مؤقتا.

وفرط يطا المعروف عنه قوته على ملعبه بالنقاط لأنه كان متقدما بهدفين نظيفين في الشوط الأول عن طريق احمد النواجعة وإسلام البطران رغم ان أداء الفريق اليطاوي لم يكن مقنعا كثيرا لأنصاره لان منافسه المقدسي كان جيدا.

وكان يطا يمني النفس بالفوز ومواصلة انتصاراته البيتية للاقتراب خطوة اكثر نحو المركز الثاني لكن اضطر للاكتفاء بالتعادل الثاني له على التوالي ليستمر نزيف النقاط الحساس في هذه المرحلة من عمر الدوري والمنافسة.

يطا فريق جيد بدليل انه تعرض لخسارة واحدة حتى الآن لكن نزيف النقاط الحاصل يؤثر على طموح الفريق خاصة وان أمامه مباريات صعبة للغاية في الأسابيع المقبلة مع ثلاثي القمة.
والتطلع لطي صفحة مباراة سلوان بالنسبة ليطا ومحاولة العودة للانتصارات من جديد الأسبوع المقبل أمام أبو ديس الجريح.

سلوان واصل عروضه الجيدة التي قدمها مؤخرا لكن سلسلة انتصاراته قطعت بتعادل يمكن وصفه بالجيد فرغم أفضلية سلوان في فترات عديدة بالمباراة إلا أن الفريق السلواني تأخر بهدفين بأخطاء دفاعية وعمل جاهدا للعودة بالنتيجة ولخطف نقطة جيدة.

وشهدت المباراة عودة مهاجم سلوان المميز خضر الحليسي من الإصابة القوية التي أبعدته عن الملاعب لشهر كامل فاشترك في الربع ساعة الأخيرة وحتما ستشكل عودته مصدر قوة للهجوم السلواني الذي يعتمد حاليا على علي عايش وخالد عزيز وايهاب نمر الذي شكل غيابه أمام يطا تأثير كبير.

وحقيقة فان سلوان بدا بشكل طيب ومتماسك في الأسابيع الماضية عكس بداية الدوري المأساوية وحاليا طموح الفريق مواصلة حصد النقاط والنتائج الإيجابية للبقاء على مقربة من صاحب المركز الثاني وعدم الابتعاد بالنقاط للحفاظ على الآمال السلوانية في المنافسة على البطاقة الثانية رغم صعوبة الأمر.

  • الموضوع التالي

    جدول الاسبوع الخامس لدوري جوال لكرة السلة
      الضفة والقدس
  • الموضوع السابق

    رضوان اليازجى: سعيد بـ المشاركة الاولى والفوز هديتى للجماهير
      غزة
      1. غرد معنا على تويتر