الأحد, 16 ديسمبر 2018 - 19:14
آخر تحديث: منذ دقيقتين
منوعات رياضيه ..
    محمود أبو صبيح
    الأحد, 13 يناير 2013 - 16:46 ( منذ 5 سنوات و 11 شهر و يومين و 57 دقيقة )

    مقالات أخرى للكاتب

  1. الشهيد ميسرة ابو حمدية .... هداف من طراز اخر
  2. رواتب اللاعبين ... الى اين ?
  3. الاعلام الرياضي والدور الايجابي له
  4. الدوري الفلسطيني والتحكيم
  5. الرياضة التركية ... تنمية واحتراف في العمل
  6. الانتماء والرياضه

كاس العالم للناشئين في اسرائيل

تشهد الساحة العربية والعالمية وخصوصا المصرية العديد من الحملات الرافضة لإقامة بطولة اوروبا للناشئين في اسرائيل وذلك للتضامن مع الشعب الفلسطيني وما يتعرض هذا الشعب من اعتداء متواصل وحصار فنرى الاعتداءات الاسرائيلية تتكرر يوميا وعلى جميع الاصعدة حتى المنشأت الرياضية وآخرها ضرب العديد من الملاعب في قطاع غزة وكذلك اطلق النجم المالي اللاعب عمر كانوتيه هذه الحملة من خلال حملة توقيعات من نجوم الكرة العالمية لمنع اقامة هذه البطولة في اسرائيل

فالجميع يعمل معا لإفشال ومنع هذه البطولة في اسرائيل وذلك لرفع الحصار والاغلاقات عن الشعب الفلسطيني فأين نحن من هذه الحملات وما هو دورنا وماذا سنفعل وما هي الخطوات التي يجب العمل عليها فعلى الجميع العمل يدا بيد على جميع المستويات من اجل اطلاق حملة لمقاطعة هذه البطولة ومخاطبة الاتحاد الاوروبي وعمل وقفات واتجاجات او العمل لإقامة بطولات في فلسطين او لقاءات دولية تجمع نجوم العرب على ارض فلسطين

خليجي 21 مرة اخرى

نجحت منتخبات العراق والامارات والكويت والبحرين العبور الى الدور الثاني من بطولة خليجي 21 والمتابع لهذه البطولة يرى نجاح المدربين العرب في هذه البطولة من خلال المدربين حكيم شاكر المدير الفني للعراق والمدير الفني للإمارات مهدي علي
حيث نجحا المنتخبين في التأهيل بالعلامة الكاملة فيما يقود الكويت المدرب جوران والبحرين المدرب الارجنتيني كالديرو دن

فهل ينجح المدربان العربيان في الوصول الى النهائي واحراز اللقب امل ان يتحقق هذه الانجاز لانهما يستحقان الوصول لما ظهرا به المنتخبان من خلال لقاءات الدور الاول وامتلاكهم العناصر القادرة والشباب والثقة الكبيرة في نفوس الفريقين فهناك انسجام فني واداري تجمع هذين المنتخبين ويستحقان الوصول الى النهائي

تحية الى هلال العاصمة

قبل شهر جمعتني جلسة بالصديق المشرف الرياضي لهلال القدس الاخ رامي ناصر الدين الذي تحدث عن الية عمل جديدة سيشهدها هلال القدس للحفاظ على استمرارية عطاء النادي ليبقى صامدا في قلب العاصمة القدس وبالفعل نجحت ادارة الهلال المقدسي في قرارها الاخير بخصوص تخفيض عقود للاعبين التي تعد من اكبر المشاكل في الكثير من اندية المحترفين وهذا يرجع بالأساس الى ادارات هذه الاندية التي ابرمت العقود الخيالية للفوز بهذا اللاعب او ذاك اللاعب وجاءت هذه الصفقات على حساب الكثير من الامور اهمها الوضع المادي للأندية واللاعبين الشباب الذين لم يأخذوا الفرصة لتحقيق ذاتهم وكذلك عدم بحث ادارات هذه الاندية على مشاريع لها ديمومه يكون لها مردود مالي يغطي التكاليف العالية لهذه الاندية

فهذه دعوة لاندية المحترفين للعمل بخطوة هلال القدس والبحث عن مشاريع مدرة للدخل وتكون لها استمرارية لتغطية ولو جزء من هذه المصاريف

  • الموضوع التالي

    أنقذوا ثقافي طولكرم والله حرام !!
      الضفة والقدس
      1. غرد معنا على تويتر