الأحد, 18 أغسطس 2019 - 16:45
آخر تحديث: منذ 16 ساعة و 50 دقيقة
عبدالناصرزيدان يكتب : الكأس عراقية .. و" رياحها " بغدادية !!
الجمعة, 18 يناير 2013 - 03:26 ( منذ 6 سنوات و 6 شهور و 4 أسابيع و يوم و 10 ساعات و 19 دقيقة )

عبد الناصر زيدان

    روابط ذات صلة

  1. العراق ممثل العرب الوحيد في مونديال الناشئين تحت 17
  2. هل انضم منتخب الإمارات إلى قائمة المطبعين ؟
  3. تعرف على التشكيلة الرسمية لمنتخبي فلسطين والامارات
  4. العراقي "علي صباح" يقضي بين فلسطين والامارات
  5. المنتخب الإماراتي يرحب باللعب في فلسـطين
  6. الفدائي يصطدم بالامارات والسعودية وتيمور وماليزيا

كتب : عبد الناصر زيدان

* سأسير في طرق " التوقع " للنهاية .. وسأضرب موعدا جديد مع " الحظ " .. حول البطل !

فمن تراه يحمل هذه " الكأس " الواحده والعشرون لخليجي " منامة الخير " وبحرين " الأمل " ؟

من الذي سوف يبتسم له " القدر " وتمكنه إرادة الله من كتابة تاريخ جديد من قلب " الملعب الوطني " .

ومن هنا من العاصمة البحرينية المنامه .. تتجه اليوم كل " أنظار " العالم العربي نحو آخر مباريات " العرس " الخليجي الكبير .. وصوب منصة التتويج .. لتشاهد الكابتن " المنتظر " .. الذي سيخطف " العروس " وهو علي " جواد " النصر يلوح بإشارات الفرح .

إنها مباراة ستكون قوية .. والكثيرون " يرشح " الإمارات الواعد للفوز باللقب .

وأنا " راهنت " علي هذا الجيل منذ مباراته الأولي مع " قطر " .. وحتي مباراته مع الكويت .

وتوقعت مسيرته بلا " إخفاق " بحمد الله حتي وصل للمباراة النهائية .

واليوم أواصا الكتابة مابين " الأمنية " والتوقع .. حيث أحلم قبل أن أتمنى بأن يتوج " مهدي علي ولاعبيه " الموهوبين " الصاعدين .. الممتعين .. المتماسكين بالكأس الثانية في تاريخ الإمارات والأولي لهم خارج الديار !

وأتوقع ضمن سلسلة " توقعاتي " فوز العراق .

ومابين الأمنية والتوقع .. كلاهما يستحق .. وليس هناك خاسر اليوم !!

كلمات أخيرة

** كم أبهرني هذا التواجد " الإماراتي " الكثيف بككلكة البحرين .. والتي " تكتظ " منذ صباح أمس الخميس بجماعات وأفراد

" يعشقون " الأبيض من أجل بلادهم .. ويشجعون في مثالية نادرة منتخبهم .. ويلفتون إليهم الأنظار بنظامهم وترتيبهم .. حتي أنني " أطلقت " عليهم " الأوروبيون " في شوارع المنامه !!

إنهم متحضرون في الأسلوب وفي الطريقة .. وفي الأداء وفي الإلتزام .

فالجمهور الإماراتي اليوم سيكون " نجما " فوق العاده .. وسضرب موعدا جديد مع لوحة فنية رائعة .. تدعونا إلي أن نتمنى أن تكون كل الجماهير " المحبة " للكرة هكذا !!

** تذكروا أن ما " توقعته " في هذه البطولة كان " عكس " ما تمنيته في كثير من المباريات !!

واليوم أتمنى أن يخيب توقعي .. وإن كان ذلك بالنسبة صعبا للغاية !!

فالبطولة " تحمل الأمتعة نحو العراق وتساعدها رياح " بغداد " .. وهم يستحقون .

  • الموضوع التالي

    جدول الاسبوع الخامس لدوري جوال لكرة السلة
      الضفة والقدس
  • الموضوع السابق

    رضوان اليازجى: سعيد بـ المشاركة الاولى والفوز هديتى للجماهير
      غزة
      1. غرد معنا على تويتر