الأحد, 21 يوليو 2019 - 22:55
آخر تحديث: منذ 5 ساعات و 15 دقيقة
دوري غزة الممتاز .. حصاد الجولة 17
الزعيم يغرد في سماء القمة .. الشاطئ والجماعي يدخلان النفق المظلم
الثلاثاء, 16 إبريل 2013 - 00:32 ( منذ 6 سنوات و 3 شهور و 5 أيام و ساعتين و 53 دقيقة )

    روابط ذات صلة

  1. تأهل شباب رفح وغزة الرياضي والقادسية لدور الـ 16
  2. البطل يحرم إتحاد خانيونس من الوصافة ويهديها للثوار
  3. هدف قاتل لشباب رفح يحرم شباب خانيونس من المركز الثاني
  4. شباب جباليا يقتحم المربع الذهبي بفوز كبير على شباب رفح
  5. أهداف مباراة بيت حانون الأهلي وشباب رفح
  6. شباب رفح يعود للانتصارات بفوز عريض على بيت حانون الأهلي
  7. الدقائق الأخيرة وهدف فوز شباب خان يونس على شباب رفح
  8. حديث الاستاذ عماد السنوار عضو مجلس ادارة شباب خانيونس
  9. أغاني الفرح يشدوها عساف وحسن حفاوة بأبطال خان يونس
  10. مباراة شباب رفح وشباب خان يونس
  11. عماد أيوب
  12. مباراة خدمات النصيرات وشباب رفح

بال جول - كتب : أحمد سلامة

الزعيم يغرد في سماء القمة وحيداً لأول مرة.. والجمعية الإسلامية يتراجع إلى المركز الرابع..

خدمات رفح والنشامى ينجوان من كمين الشجاعية والطواحين.. والعميد يواصل السقوط..

المشتل يُلهب صراع القاع من جديد.. الأهلي يطفو.. والشاطئ والجماعي يدخلان النفق المظلم..


غريب ما يحدث في دوري جوال لأندية الدرجة الممتازة في المحافظات الجنوبية، فالمفاجآت تزداد تباعاً مع كل أسبوع، وإن كان الأسبوع السابع عشر هو الأكثر إثارة على صعيد النتائج والترتيب، ولعل تراجع فريق الجمعية عن قمة الترتيب إلى المركز الرابع جرّاء خسارته أمام متذيل الترتيب المشتل، وتصدر الزعيم شباب رفح صاحب المركز الرابع قمة الترتيب بعدما حوّل خسارته في الشوط الأول بهدف نظيف أمام غزة الرياض إلى الفوز بهدفين، مستفيداً من تعادل شباب خان يونس وجاره الإتحاد بهدف لمثله، إضافة لتعادل خدمات رفح أمام الشجاعية بالنتيجة ذاتها، وهو ما كان يتمناه الزعيم تماماً في هذه الجولة..
"PalGoal.com" كعادتها عاشت أجواء الجولة السابعة عشر بكافة تفاصيلها عبر التقرير التالي:


الزعيـم يـزأر..

جاءت رياح الزعيم كما تشتهي سفنه في هذه الجولة بعد أن حقق فوزاً مثيراً للغاية على غزة الرياضي بهدفين بهدف رغم تأخره بهدف في الشوط الأول، واستفاد من خسارة المتصدر وتعادل الأخضر الرفحي، والنشامى أيضاً في نفس الجولة لينتزع الصدارة لأول مرة هذا الموسم، بعد تحقيقه لثلاثة انتصارات متتالية على المشتل وخدمات رفح بثلاثية نظيفة وعلى العميد بهدفين لهدف كأول فريق في الدوري يحقق الفوز ثلاث مرات متتالية دفعته لصدارة الترتيب بفارق نقطة واحدة فقط عن أصحاب المراكز الثلاثة التي تليه، ويدرك المدير الفني للفريق رأفت خليفة أن الوصول إلى القمة من الصعب المحافظة عليها، وبالتالي فإن الفريق مطالب بالفوز في الجولات الخمس الأخيرة التي ستمنحه اللقب دون النظر للنتائج الأخرى، حيث سيبدأ مشواره بلقاء أهلي غزة الأسبوع المقبل، ثم جماعي رفح، والشجاعية، ثم الجمعية الإسلامية، والشاطئ، وفي المقابل فرّط العميد بفوز كان في متناول اليد، بعد أن أنهى الشوط الأول متقدماً بهدف نظيف وكان بإمكانه تسجيل آخر في نفس الشوط لولا رعونة لاعبيه، علماً بأنه لو حقق الفوز لدخل الصراع مجدداً في المنافسة إلا أن رصيده تجمد عند النقطة 23 في المركز السابع.

الأخضر يجف..

فشل الأخضر الرفحي في تحقيق الفوز على الشجاعية والإنفراد بالصدارة بعدما أُجبر على التعادل الإيجابي بهدف لهدف أمام الشجاعية وبقي في المركز الثاني بـ31 نقطة، ولم يستغل الفريق الهدف المبكر الذي أحرزه معتز النحال في الدقيقة الأولى من اللقاء كأسرع هدف الدوري، ومحاولة تعزيز النتيجة بهدف ثان مما أعطى لاعبوا الشجاعية فرصة التقاط الأنفاس وتنظيم صفوفهم فكان من الطبيعي أن يتمكن من التعديل، ووضح جلياً مدى تأثير غياب نجمي الفريق أحمد البهداري ومحمد حجاج عن صفوف الفريق، فيما لم يظهر محمود النيرب صانعه الألعاب بمستواه المعروف، وظهر بعيداً تماماً عما هو متوقع منه، في حين قدم الشجاعية أداءً متوازناً وخاصة في الشوط الثاني الذي أحكم على سيطرته تماماً وأهدر خلاله أكثر من فرصة سانحة للتسجيل ليرتفع رصيده إلى النقطة 24 في المركز السادس.

النشامى محلك سر..

فرصة ذهبية أهدرها فريق شباب خان يونس للإبتعاد في الصدارة بعدما سقط في فخ التعادل أمام اتحاد خان يونس، حيث كان بإمكان شباب خان يونس تسجيل هدفين على الأقل في مرمى الاتحاد في الشوط الأول لولا رعونة مهاجمه محمد بركات في تسجيل كرة سهلة راوغ من خلالها الحارس وسدد كرة ببطء أخرجها مدافع الطواحين قبل تجاوزها خط المرمى، ورغم الهدف المبكر الذي سجله جهاد عبد العال للنشامى في بداية الشوط الثاني إلا أن الفريق تراجع بشكل ملحوظ، وسمح للطواحين بفرض أسلوب لعبهم على النشامى ليسجل عيد العكاوي هدف التعديل للنشامى من ضربة ثابتة، وكان بإمكان الطواحين تحقيق الفوز في الدقائق العشر الأخيرة بإهدار أكثر من فرصة محققة كانت كفيلة بسقوط النشامى في الفخ. التعادل رفع رصيد النشامى إلى النقطة 31 في المركز الثالث، فيما ارتفع رصيد الطواحين إلى النقطة 26 خامساً.


الجمعية يتقهقر..

مفاجأة كبيرة شهدتها هذه الجولة بسقوط الجمعية الإسلامية متصدر الترتيب في كمين المشتل صاحب المركز الأخير، ليتلقي ضربة قاسمة أبعدته عن الصدارة إلى المركز الرابع بعد أن وتجمد رصيده عند النقطة 31، حيث ظن الجميع أن الجمعية سيكون في نزهة كروية نظراً لفوارق الأرقام الكبيرة بين الفريقين على اعتبار أنها تجميع بين متصدر ومتذيل الترتيب، ورغم أن الجمعية كان الأفضل طوال المباراة، إلا أن المشتل تمكن من كرتين تسجيل هدفين من أجمل أهداف الموسم منح الفريق ثلاث نقاط ربما تكون طوق نجاة حقيقي للهروب من شبح الهبوط، حيث ارتفع رصيده إلى النقطة 11 في المركز الأخير كما هو، وعلى بعد نقطة واحدة فقط من جماعي رفح والشاطئ أصحابي المركزين الحادي عشر والعاشر، وبالتالي فإن حظوظ الأندية الثلاثة في القاع تبدو متساوية في صعوبتها سواء في الهبوط أو البقاء على اعتبار أن اثنين فقط يهبطان إلى الدرجة الأولى..

الأهلي يطفو على سطح الجماعي..

سجل أهلي غزة أكبر استفادة هذا الأسبوع بتحقيقه فوز مثير على جماعي رفح ضارباً أكثر من عصفور بحجر واحد، فمن جهة ابتعد قليلاً عن منطقة الهبوط بعد أن ارتفع رصيده إلى النقطة 17 في المركز التاسع، ومن أخرى أبعد الجماعي عن طريقه ووسع الفارق معه إلى خمس نقاط كاملة، فيما لم يتمكن الجماعي من الحفاظ على تقدمه بهدفين لهدف وخسر بالثلاثة، وربما يكون طرد أحد لاعبيه سبباً في الخسارة، بعد أن استغل لاعبوا الأهلي هذا النقص وتمكنوا من تسجيل هدفين آخرين، ليتجمد رصيد الجماعي عند النقطة 12 في المركز الحادي عشر وقبل الأخير.

الشاطئ يغرق كالعادة..

لم يستغل فريق الشاطئ عاملي الأرض والجمهور بعدما استضاف خدمات النصيرات الذي أجبره على التعادل السلبي في مباراة فاترة إلا من النصف ساعة الأولى التي كان بإمكان البحرية أن يقتل المباراة تماماً بعدما أهدر مهاجميه همام أبو حسنين وأدهم المقادمة هدفين محققين تماماً، في وقت لم يصل فيه لاعبوا النصيرات إلى مرمى الشاطئ طوال المباراة، ليواصل الشاطئ نزيف النقاط ويدخل في نفق مظلم قد يصعب الخروج منه في المرحلة المقبلة، خاصة وأن الفريق مُقبل على مباريات صعبة للغاية أهمها مباراة الأسبوع المقبل أمام المشتل التي ستحدد نتيجتها موقف صراع القاع تماماً، التعادل أبقى النصيرات ثامناً بـ18 نقطة، والشاطئ بـ12 نقطة عاشراً.


  • الموضوع التالي

    جدول الاسبوع الخامس لدوري جوال لكرة السلة
      الضفة والقدس
  • الموضوع السابق

    رضوان اليازجى: سعيد بـ المشاركة الاولى والفوز هديتى للجماهير
      غزة
      1. غرد معنا على تويتر