السبت, 16 يناير 2021 - 05:44
آخر تحديث: منذ 6 ساعات و دقيقتين
دوري جوال الممتاز
من سيحصد اللقب ؟ " الزعيم ام النشامى "
الأربعاء, 12 يونيو 2013 - 01:02 ( منذ 7 سنوات و 7 شهور و 5 أيام و 9 ساعات و 11 دقيقة )

    روابط ذات صلة

  1. جدولة الأسبوعين الأول والثاني من دوري جوال الممتاز
  2. " 180 " دقيقة هل تحسم صراع المنافسة في الممتاز ؟
  3. صور .. نجــوم مــن ذهــب ســطعوا فـي مرحـلة الذهـاب ..
  4. "الزعيم " في ضيافة " أبناء المنطار" و " الخدمات " في معقل " الثوار " ..
  5. " هوية البطل " .. توقعات مدربي رفح
  6. خانيونس تحدد خارطة طريق بطولة الدوري





بال جول – رجاء جربوع

اشتدت المنافسة على نيل لقب بطولة دوري جوال الممتاز للاندية الغزية للموسم الحالي 2012/2013 وبات اللقب يدور في فلك فريقين لا غير وهم الشبابين " شباب رفح – شباب خانيونس " .

ايام قليلة ويعلن البطل الرسمي للدوري والذي وصل الي محطته الاخيرة المثيرة وهي التي سيتحدد معها هوية الفريق الفائز باللقب.

شباب رفح " الزعيم "



ففريق شباب رفح الخالية خزائنه من بطولة الدوري والذي يطمح لتحقيقها لاول مرة في تاريخه ليجعلها ثنائية كونه بطل الكأس المنصرم يملك 42 نقطة من 21 مباراة حيث فاز في 11 مباراة وتعادل في 9 وفقد نتيجة مباراة واحدة له من الأهداف 32 هدفا ودخلت الكرة شباكه 12 مرة ومتبقي للفريق لقاء واحد مع نظيره خدمات الشاطئ بين ارضه وجمهوره والتي يحضتنها ملعب رفح البلدي يوم السبت القادم 15/6.

ونظريا تبدو حظوظ فريق شباب رفح وافرة لنيل اللقب بفارق نقطة ثمينة عن شباب خانيونس ولكن ينبغي أن لا نغفل صعوبة اللقاء القادم والاخير له الذي سيخوضه بملعبه وبين جمهوره اما م خدمات الشاطئ المرتفعه معنوياته لتأكيد عدم هبوطه للدرجة الاولى والذي انتهى اللقاء الاول بينهم في الدور الاول من عمر الدوري بفوز الشباب بثلاثه اهداف نظيفة .


شباب خانيونس " النشامى "



أما بالنسبة لفريق شباب خانيونس حامل اللقب والذي يتطلع للمحافظة عليه فهو لا تفصله عن فريق شباب رفح سوى نقطة واحدة فقط إذ يملك الفريق 41 نقطة من 21 مباراة حقق الفوز في 12 مباراة وتعادل في 5 مباريات وفقد نتيجة 4 مباريات , سجل فريق النشامى 43 هدفا فيما دخلت الكرة شباكه 21 مرة وأمام الفريق لقاء واحد امام غزة الرياضى بنفس التوقيت علي ملعب اليرموك غزة والذي انتهى لقاء الفريقين في الدور الاول بتعادل ايجابي بهدف لكل منهما .

جماهير الفريقين

لا يختلف اثنين على ان الجماهير الرياضية في أي مكان هي فاكهة الملاعب، وهي الركن الاساسي الذي يبعث في الفريق الحيوية والنشاط وتشد من أزر اللاعبين لتقديم افضل المستويات، وهذا الحال ينطبق على جماهير الفريقين حيث يمتلك الفريقين " الزعيم والنشامى " قاعدة جماهيرية جبارة تساند انديتها في جميع المحافل الرياضية .



وحسب الوضعية الحالية فان الفريق الاكثر استعدادا وكامل الصفوف بعيدا عن الاصابات والغيابات سيكون صاحب الحظ الاوفر لنيل اللقاب . فشباب رفح مكتمل الصفوف بخلاف غياب اللاعب عبدالله سلامة لحصزله على ثلاث بطاقات صفراء ستحرمه من لقاء فريقه مع الشاطئ , وفي المقابل سيكون النشامى في اتم الجاهزية بصفوف مكتملة للقاء العميد على ارضه .

اما بالنسبة لعامل الارض والجمهور والحافز القوي الذي يلعبه , ففريق شباب رفح يتفوق من هذه الناحية كونه يلعب على ارضه وبين جمهوره على خلاف شباب خانيونس الذي سيلعب خارج ارضه .

وفي النهاية فهذه كرة القدم لا تعرف المستحل و المستطيل الاخضر صاحب الكلمة الاخيرة لتحديد هوية البطل .
.


  • الموضوع التالي

    جدول مباريات الأسبوع الثالث من الدوري النسوي العام
      الضفة والقدس
  • الموضوع السابق

    تحديد موعد نهائي كأس فلسطين
      الضفة والقدس
      1. غرد معنا على تويتر