الخميس, 22 أكتوبر 2020 - 07:42
آخر تحديث: منذ 5 ساعات و 55 دقيقة
قال إن ناديه تعرض لمؤامرة وحمّل اتحاد الكرة مسؤولية "المهزلة"
صور.. أبو النجا: "كارثة بورسعيد" كادت أن تتكرر في "اليرموك"
الإثنين, 29 يوليو 2013 - 12:22 ( منذ 7 سنوات و شهرين و 3 أسابيع و 3 أيام و 4 ساعات و 20 دقيقة )

الصور بعدسة الزميل: هاني شاكر البنا

    روابط ذات صلة

  1. خدمات الشاطئ يبدأ فترة الإعداد
  2. خدمات رفح يضم لاعب الزعيم
  3. بدوان يخوض تجربة جديدة بالدوري الممتاز
  4. شباب رفح: قرار المحكمة الرياضية انتصار للحق
  5. المحكمة الرياضية تؤكد فوز شباب رفح بالكأس
  6. الجيش يغادر قطاع غزة
  7. الدقائق الأخيرة وهدف فوز شباب خان يونس على شباب رفح
  8. ماذا قال نجم الجمعية عن نهائى كأس بيبسى؟
  9. هدف شباب رفح 1-0 الجمعية (كأس السوبر)
  10. مباراة شباب رفح وشباب خان يونس
  11. عماد أيوب
  12. مباراة خدمات النصيرات وشباب رفح

رفح – بال جول
أكد إسماعيل أبو النجا عضو مجلس إدارة شباب رفح أن العناية الإلهية أنقذت أمس لاعبي وجماهير فريقه من كارثة محققة أثناء وعقب المباراة أمام خدمات الشاطئ في بطولة كأس غزة، على ملعب اليرموك، وقال إن سيناريو "كارثة بورسعيد" كان من الممكن أن يتكرر خلال المباراة.

وأوضح أبو النجا لـPalGoal.com أن ما جرى لا يمكن أبداً السكوت عليه بعدما تعرض ناديه لـ"مؤامرة وخداع" محملاً نائب رئيس اتحاد الكرة إبراهيم أبو سليم شخصياً مسؤولية ما جرى وطالب الاتحاد بفتح تحقيق عاجل.

وقال عضو إدارة النادي الرفحي إن لاعبي وجماهير النادي عاشوا أجواء إرهاب وعداء غير مسبوق منذ اللحظة الأولى لدخولهم الملعب، مشدداً على يقينه بوجود نية مبيتة لنسف الاتفاق الذي أُبرم بين الناديين بإشراف اتحاد الكرة فيما يتعلق بأعداد الجماهير المسموح لها بدخول الملعب.

وأضاف: "الاتفاق كان يقضي بدخول ألف متفرج فقط من كل نادٍ، لكن حين وصولنا إلى ملعب اليرموك صعقنا بوجود أعداد مهولة من جماهير الشاطئ التي استقبلتنا بهتافات مخزية وألفاظ فاضحة ومعيبة استمرت طوال المباراة وحتى عقب انتهائها".

وأشار أبو النجا إلى أن العديد من مشجعي الشاطئ كانوا يحملون أسلحة بيضاء وأدوات حادة ومفرقعات كلها ساهمت بإرهاب لاعبيه وأفقدتهم بشكل كامل التركيز، بينما أصيب عدد من جماهير الشباب بجروح قطعية واصابات استلزمت إدخالهم المستشفى عقب المباراة.

وأكد المسؤول في شباب رفح أن العناية الإلهية أولاً ثم تدخل الشرطة ثانياً حالا دون حدوث كارثة بعد الهدف الثالث للشاطئ، حيث دخلت جماهير الشاطئ لأرض الملعب وأصبحت على تماس مباشر مع اللاعبين، واختلط الحابل بالنابل في مشهد مؤسف ولا يمت للرياضة بأي صلة.

ودلل أبو النجا على وجود نية مبيتة لاستفزاز لاعبيه وإخراجهم عن تركيزهم بهدف ضمان فوز الشاطئ، بما حدث في المباراة السابقة امام الزيتون من هتافات عدائية وشتائم من جماهير لا تمت لنادي الزيتون بصلة.

ولفت إلى أن الرغبة في الفوز لا يمكن بأي حال من الأحوال ان تكون مبرراً لارتكاب كل هذا الارهاب والعداء بحق الفريق المنافس، مؤكداً أن ناديه تنازل عن حقه في مبدأ تكافؤ الفرص حين وافق على لعب مبارياته في الكأس على أرض الفرق المنافسة، ورغم ذلك كوفئ بما حدث من مهازل في مباراته أمام الشاطئ.

وطالب أبو النجا اتحاد الكرة بوقفة جادة لتدارك ما حصل وتحمل مسؤولياته كاملة، لتجنب حدوث كوارث في المستقبل بفعل عدم التزامه بتعهداته وانصياعه للضغوط بهدف مساعدة أندية على حساب أخرى.







  • الموضوع التالي

    جدول مباريات الأسبوع الثالث من الدوري النسوي العام
      الضفة والقدس
  • الموضوع السابق

    تحديد موعد نهائي كأس فلسطين
      الضفة والقدس
      1. غرد معنا على تويتر