الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018 - 02:23
آخر تحديث: منذ ساعتين و 55 دقيقة
ملعب بلدية جنين ....والصندوق الخاص !!!
    عصرى فياض
    الأحد, 25 مايو 2014 - 12:17 ( منذ 4 سنوات و 4 شهور و 20 ساعة و 6 دقائق )

    مقالات أخرى للكاتب

  1. ستة اشهر من "الاحكام العرفية "!!!
  2. ملعب " نسيه الزمن "
  3. تيقظوا من التطبيع...
  4. فرق المناطق وابسط المفاهيم الرياضية
  5. هل انتهت بطولة معركة مخيم جنين الكروية؟؟!!
  6. ملعب رؤيا..

تلقيت دعوة على حسابي في موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك لحضور مباراة تكريمية للمرحوم اللاعب امجد غنام بين فريق نادي عقابا ونادي تعنك، وكانت المباراة على الساعة الثامنة مساء تحت الاضواء الكاشفة على ملعب بلدية جنين ،توجهت الى هناك وبعد ان وصلت البوابة الخارجية ووضعت قدمي في ارض الملعب الذي لم تطأه قدماي منذ سنوات انتابني شعور من الذكريات الممزوجة بالوحشة والجفاف وضعف النور الذي يلف جنبات الملعب، وجدت هناك الفريقين يستعدان لخوض المباراة تحت الاضواء "الخافتة"، وانطلقت المباراى على الاعشاب الخشبة اليابسة والارض التي محيت عنها الاعشاب الخاصة بالكامل ولم يبقى الا التراب والحفر واختفاء جنبات الملعب بالكامل تقريبا..

هذه الصورة الموجعة، قادتني للتفكير من جديد بهذا الملعب الذي مات او كاد وامات معه الحركة الرياضة للمدينة ومخيمها تقريبا بفعل عدم وجود بنية تحتية للرياضيين في جنين، وهذا الوجع يشتد عندما ترى باقي المحافظات والمدن بل القرى الصغيرة تنهمك في انشاء ملاعب لها ولا ابنائها، وانت هنا ما زلت تصرخ وتنادي بكل الاتجاهات من اجل احياء هذا المحتضر لعله يحصل على الحياة من جديد ويحيي معه الانشطة الرياضية لالاف الشباب الرياضي، لكني اعود واتذكر السنوات الخمس التي مضت ، والمناشدات والمطالبات التي دوت على طوائل المسؤولين لاجل اعادة تأهيل هذا الملعب الذي تبلغ اجمالي تكلفته وانشاءه ليكون ملعبا نموذجيا قرابة المليون وربع المليون دولار...

ولنبتعد عن الجهات الرسمية والمسؤولين ، ولنتوجه الى اهالي المحافظة وقطاعها العام والخاص ورجالاتها ومؤسساتها ورموزها واهلها، محافظة يبلغ عدد سكانها تقريبا نحوا من ثلاثماية الف نسمة منهم نحو ستين الفا في المدينة و16 الفا في المخيم، لابد لهؤلاء ان يكون لهم المقدرة على جمع ذلك المبلغ ولو على دفعات من اجل انهاض هذا المشروع الهام جدا للمحافظة والمدينة بسواعد اهلها، لذلك لا ارى من الصعوبة بمكان ان تلتئم الجهات ذات الشأن تحت اشراف ورعاية محافظة جنين وبحضور كافة الفعاليات من الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم والمجلس الاعلى للشباب والرياضة و بلدية جنين والاندية الرياضية والغرفة التجارية وكبار التجار وفروع البنوك في جنين والوزرات المعنية والمهتمين واعضاء المجلس التشريغي والمجلس الثوري في مؤتمر يخصص للخروج بالية اعادة تشيد هذا الملعب او اقامة ملعب اخر في حالة تعذر احياء الملعب المذكور،على ان تكون الالية عاجلة وسريعة وتنفذ باسرع وقت ممكن ، ولا مانع ان تكون على مرحل لكن بتنفيذ تراه العين على ارض الواقع،وان يكون هدف المؤتمر الاوحد هو وضع الية جمع مبلغ اعادة تأهيل الملعب من كافة القطاعات والمؤسسات والبنوك ورجال العمال وجمع التبرعات عبر لجنة مكلفة تحت عنوان صندوق ملعب بلدية جنين...

وبإعتقادي ان الحمل في حالة تجرأته من السهل ان يحمل وينطلق، لكن ان نبقى نشعر بثقله دون ان نحرك شيئا فذلك هو الوجع الرياضي الذي وصلت آلامه الى المؤسسات والاندية الرياضية بالمحافظة في ظل حالة من العجز عن التحرك من هنا نضع الفكرة ونطالب من الجميع التحرك والدعوة لذلك المؤتمر في اسرع وقت ممكن من اجل ابنائنا واجيالنا واسوة بباقي المحافظات التي قدم ابناؤها ومؤسساتها للملاعب الرياضية ادراكا منهم لدور الرياضة في حياة اجيالنا وحياتنا نحن ايضا.

  • الموضوع التالي

    قدما ... أيها الفدائي !
      الفدائي
  • الموضوع السابق

    أنقذوا ثقافي طولكرم والله حرام !!
      الضفة والقدس
      1. غرد معنا على تويتر