السبت, 22 سبتمبر 2018 - 15:47
آخر تحديث: منذ 3 ساعات و 33 دقيقة
ليفربول يقتنص فوزاً صعبا من أنياب ساوثهامبتون
الأحد, 17 أغسطس 2014 - 17:48 ( منذ 4 سنوات و شهر و 5 أيام و 11 ساعة و 28 دقيقة )

جانب من المباراة

    روابط ذات صلة

  1. صحيفة فرنسية تفتح النار على نيمار بعد الهزيمة أمام ليفربول
  2. فيرمينيو "البديل" يخطف الفوز لليفربول أمام سان جيرمان في الوقت القاتل
  3. كلوب يدافع عن نيمار قبل مواجهة باريس سان جيرمان بدوري أبطال أوروبا
  4. كلوب يدافع عن محمد صلاح: ليفربول لا يعتمد عليه فقط
  5. "ذا صن": مشاركة فيرمينيو أمام باريس سان جيرمان ليست مؤكدة
  6. ليفربول يحقق فوزًا مثيرًا على حساب توتنهام بمشاركة محمد صلاح

حقق فريق ليفربول انتصاراً مهماً على ساوثامبتون في ملعب انفيلد ضمن الاسبوع الاول من الدوري الانجليزي الممتاز بعد ثنائية سترلينغ وستوريدج بينما سجل الهدف الشرفي للضيوف الظهير الايمن كلاين.. ومنح هذا الانتصار الريدز اول ثلاثة نقاط على سلّم ترتيب اندية البريميرليغ.

بعد انتهاء عزف النشيد الوطني الخاص بفريق ليفربول "صاحب الضيافة".. اطلق الحكم الانجليزي مارك كلاتنبيرغ صافرته معلناً عن بداية اثارة البريميرليغ في قلعة انفيلد من خلال الشوط الاول الذي جاء سريعاً من جانب الضيوف ساوثامبتون بفضل التحركات النشطة لماكينة الوسط شنايدرلين ولكن دون اي تهديد يذكر على مرمى منيولييه.

واستغرق اصحاب الارض ليفربول 7 دقائق للدخول في اجواء المباراة بعد تسديدة صاروخية من قبل الدولي الانجليزي ستوريدج لكنهاعانقت الشباك منالزاوية الجانبية لمرمى الحارس فورستر.

وشهدت الدقيقة 14 على حالة تحكيمية مثيرة للجدل وذلك بعد تعرض ستوريدج للعرقلة من الخلف عن طريق المدافع الياباني يوشيدا داخل منطقة جزاء ساوثامبتون ولكن الحكم الانجليزي مارك كلاتنبيرغ امر بمواصلة اللعب وسط صافرات استهجان من الجماهير الغفيرة الحاضرة في ملعب انفيلد.

وبقي الصراع محصوراً في منطقة عمليات الفريقين حتى الدقيقة (23) والتي شهدت على الهدف الأول في المباراة لصالح الريدز عن طريق رحيم سترلينغ الذي استلم بينية هيندرسون ووضعها ارضية زاحفة في الجهة اليسرى لمرمى الحارس فورستر ومعها انطلقة شرارة المدّ الهجومي للريدز وسط صيحات وهتافات منقطعة النظيرللجماهير الحاضرة في المدرجات.

وتوغّل ليفربول كثيراً من الجهة اليمنى التي يحتلها كلاين عن طريق جونسون الذي ارسل وابلاً من الكرات الساقطة في عمق منطقة جزاء ساوثامبتون ولكن الابراج الدفاعية لساوثامبتون بقيادة الياباني يوشيدا ابطلت مفعول هذا النوع من الكرات.

واخرج الحكم الانجليزي البطاقة الصفراء الاولى في اللقاء بوجه ماكيلو بعد تدخله العنيف على وانياما في الدقيقة "33" من زمن الشوط الأول في المباراة.

وكاد الحارس فورستر ان يهدي ليفربول الهدف الثاني بعد تمريرة سيئة وصلت الى المتربص جيرارد ولكن الضغط العالي من براوس حرم القائد جيرارد من تدوين الهدف الثاني لليفربول والاول له في الموسم الجديد.

وفي الدقائق الاخيرة كثّف ساوثامبتون من هجماته واندفع بشكل اكبر نحو المناطق الخلفية لدفاعات الرديز ولكن دون تحقيق اي خطورة في ظل التمركز الجيد للمدافع سكيرتل والوافد الجديد لوفرين بالاضافة لصمام الامان الحارس البلجيكي سيمون مينيوليه.

وقبل اطلاق الحكم مارك كلاتنبيرغ لصافرة نهاية الشوط الاول سدد مورغان شنايدرلين كرة صاروخية تكفل الحارس مينيوليه بابعادها عن المرمى حارماً بذلك ساوثامبتون من هدف تعديل الكفة ليأتي الرد سريعا من المتألق رحيم سترلينغ الذي سدد كرة قوية ابعدها الحارس فورستر بنفس الاسلوب ومع هذه الفرص انتهى الشوط الاول.

ومع انطلاقة الشوط الثاني... اندفع لاعبي ساوثامبتون الى المناطق الامامية للعمق الدفاعي للريدز ولكن التمركز الجيد لسكيرتل ولوفرين وعودة جيرارد للاسناد حرمت القديسين من هدف تعديل الكفة وارجاع المباراة لنقطة الصفر.

ورد ساوثامبتون على تسديدة رحيم سترلينغ بقذيفة ارضية عن طريق الكيني انياما ولكنها مرّت بعيداً عن مرمى ليفربول وفي الدقيقة (55) استقبل المدافع الايمن كلاين بينية تاديك واسكن الكرة في شباك الحارس مينيوليه معلناً عن هدف التعديل للضيوف.

واستمر المد الهجومي للقديسين وكاد بيلي ان يقلب الطاولة على رأس ليفربول بعدما سدد كرة ارتطمت بالمدافع سكيرتل وواصلت طريقها خارجاً ليتحصل ساوثامبتون على ركنية نفذت دون تشكيل اي خطورة.

وكاد المهاجم دافيز أن يعزز النتيجة في الدقيقة 62 من عمر اللقاء وذلك بعدما استقبل بينية تاديك على طبق من ذهب وسددها في الجهة التي يتواجد بها الحارس البلجيكي مينيوليه حارماً بذلك فريقه من الهدف الثاني فيما قام المدرب كومان بالقفز عالياً رفضاً لاهدار هذا النوع من الكرات السهلة.

وقام المدرب رودجرز باخراج لوكاس واقحام آلين في التشكيل الاساسي عند الدقيقة (63) في محاولة منه لاستعادة السيطرة على منطقة الوسط.

ومع التراجع الواضح في اداء ليفربول.. كاد كلاين ان يعزز النتيجة وتسجيل الهدف الشخصي الثاني بعدما استقبل عرضية تاديش ولكن يقظة المدافع سكيرتل افشلت مخططات الظهير المدافع.

وقام المدرب كومان باخراج تاديك واقحام لونغ في الدقيقة (73)، فيما اقحم المدرب بريندان رودجرز الوافد الجديد ريكي لامبيرت بديلاً للبرازيلي كوتينيو في الدقيقة (76) بحثاً عن هدف النقاط الثلاثة.

وتمكن المهاجم ستوريدج من فكّ النحس الهجومي.. وسجل هدف التعزيز للريدز بعدما استقبل رأسية سترلينغ ووضع الكرة بقدمه في الزاوية اليسرى لمرمى الحارس فورستر وسط فرحة هستيرية من الجماهير والمدرب رودجرز.

وقام المدرب كومان باشراك ايزغوفي بديلاً لدافيس في الدقيقة (82) في محاولة لتعديل الكفة والخروج بأقل الاضرار في الجولة الاولى من نزالات البريميرليغ.

وفي الدقيقة (87) حرمت العارضة ساوثامبتون من هدف تعديل الكفة بعد تسديدة صاروخية من شنايدرلين تابعها لونغ برأسه ولكن براعة الحارس البلجيكي مينيوليه حرمت الضيوف من هدف ثاني مستحق.

ومع هذه الفرصة الاخطر في الشوط الثاني اطلق الحكم الانجليزي مارك كلاتنبيرغ صافرته معلناً عن فوز ليفربول 2-1 ضمن الاسبوع الاول من البريميرليغ.

Eurosport

  • الموضوع التالي

    جدول مباريات ثانية السلة
      الضفة والقدس
  • الموضوع السابق

    جدول مباريات الأسبوع الثالث من الدوري النسوي العام
      الضفة والقدس
      1. غرد معنا على تويتر