الخميس, 20 يونيو 2019 - 14:02
آخر تحديث: منذ ساعتين و 7 دقائق
الدوري الإنجليزي
فوزان صعبان للمان يونايتد وتشيلسي وأرسنال يسقط أمام بروميتش
السبت, 21 نوفمبر 2015 - 20:26 ( منذ 3 سنوات و 6 شهور و 4 أسابيع و 8 ساعات و 35 دقيقة )

    روابط ذات صلة

  1. وفاة رييس لاعب أرسنال وإشبيلية السابق في حادث سير
  2. تشيلسي يعبر فرانكفورت بركلات الترجيح ويتأهل لنهائي الدوري الأوروبي
  3. أرسنال يكرر تفوقه على فالنسيا ويصعد لنهائي الدوري الأوروبي
  4. تضاؤل آمال أرسنال في المربع الذهبي بعد تعادل مع برايتون
  5. تشيلسي يهزم واتفورد بثلاثية ويقفز للمركز الثالث
  6. اليونايتد خارج دوري الأبطال الموسم المقبل بعد التعادل أمام هيديرسفيلد
  7. مانشيستر يونايتد 2-0 ويغان أثلتيك (درع الإتحاد الإنجليزي)
  8. ملخص كأس السوبر الأوروبي (بايرن ميونخ × تشيلسي)
  9. هدف صلاح يقود بازل للفوز على تشيلسي

حقق مانشستر يونايتد في وقت قاتل فوزا صعبا لكنه ثمين على مضيفه واتفورد العائد بعد غياب الى الدرجة الممتازة 2-1 اليوم السبت في افتتاح المرحلة الثالثة عشرة من الدوري الانكليزي لكرة القدم.

وعزف النشيد الوطني الفرنسي "لا مارسييز" قبيل انطلاق مباريات المرحلة تضامنا مع فرنسا بعد اعتداءات باريس الارهابية الاسبوع الماضي التي اودت بحياة اكثر من 130 شخصا اضافة الى مئات الجرحى.

على ملعب فيكيريج رود، افتتح فريق "الشياطين الحمر" التسجيل في وقت مبكر عندما عكس الاسباني اندير هيريرا كرة عرضية الى داخل المنطقة استقبلها الهولندي ممفيس ديباي وتابعها بيسراه في اعلى الزاوية اليسرى (11).

وانخفضت قليلا وتيرة اداء رجال المدرب الهولندي لويس فان غال بعد خروج هيريرا مصابا ودخول الارجنتيني ماركوس روخو (25) مع استمرار المحاولات فسدد الفرنسي مورغان شنايدرلين دون ان ينجح (28) وديباي (39)، كما ذهبت تسديدة الفرنسي اتيان كابو لاعب وسط واتفورد عالية (36).

وفي الشوط الثاني، لم يكن خيار فان غال موفقا في الزج بروخو الذي ارتكب خطأ في وقت قاتل ضد النيجيري اوديون ايغاهو في المنطقة المحرمة فاحتسبت ركلة جزاء ترجمها تروي ديني الى هدف التعادل (87).

لكن ديني نفسه اعاد الهدية الى الضيوف بتسجيله خطأ في مرمى فريقه في الوقت بدل الضائع (90+1) فتحولت فرحته الى حزن واضح.

ونقل الفوز مانشستر يونايتد الذي يريد رفع منسوب الضغط على مانشستر سيتي وارسنال، الى المركز الثاني موقتا برصيد 27 نقطة بفارق نقطة واحدة امام الاول الذي يستضيف لاحقا اليوم ليفربول في اقوى مباريات المرحلة.

وتقدم مانشستر يونايتد بفارق نقطة ايضا على ارسنال الذي تعرض لسقطة جديدة على ارض مضيفه وست بروميتش البيون بخسارته امامه 1-2 بعد ان كان تعادل في الجولة السابقة مع ضيفه توتنهام 1-1.

على ملعب هوثورنز، كان ارسنال سباقا لافتتاح التسجيل بواسطة المهاجم الدولي الفرنسي اوليفييه جيرو الذي تابع برأسه كرة نفذها الالماني مسعود اوزيل من ركلة حرة (29).

وسرعان ما ادرك وست بروميتش التعادل بالطريقة ذاتها من ركلة حرة نفذها ىكريس برينت وتابعها الاسكتلندي جيمس موريسون في الشباك لكن بقدمه اليمنى وليس برأسه (35).

ومنح الاسباني ميكل ارتيتا الذي نزل في وقت مبكر بديلا للفرنسي فرانسيس كوكيلان في تبديل اضطراري (14)، التقدم للفريق المضيف في الدقائق الاخيرة من الشوط الاول عندما حول الكرة خطأ الى مرمى فريقه (40).

وفي الشوط الثاني، حرم الاسباني الاخر سانتي كازورلا ارسنال من الخروج بنقطة على الاقل عندما اهدر ركلة جزاء احتسبت بعد مخاشنة برينت للتشيلي الكسيس سانشيز (84).

فاردي يعادل فان نيستلروي

وعلى ملعب سانت جيمس بارك، تابع ليستر سيتي القادم بقوة هذا الموسم بعد ان اكتفى بالمركز الرابع عشر في النسخة السابقة بعد عودته الى الدرجة الممتازة، انطلاقته الناجحة وقفز الى الصدارة موقتا برصيد 28 نقطة اثر فوزه على مضيفه نيوكاسل يونايتد المتعثر هذا الموسم 3-صفر.

وسجل جيمس فاردي هدف الافتتاح بعدما تابع بيمناه كرة وصلته داخل المنطقة من الارجنتيني ليوناردو اولوا (45+1).

والهدف هو العاشر على التوالي لفاردي في 10 مباريات اولها في مرمى بورنموث في 29 آب/اغسطس، فعادل بذلك الرقم السابق المسجل باسم الهولندي رود فان نيستلروي عندما كان لاعبا مع مانشستر يونايتد، لكن الاخير سجل اهدافه في موسمين بين 22 آذار/مارس و23 آب/اغسطس 2003.

وسجل فان نيستلروي هدفين في موسم 2002-2003 و8 اهداف في موسم 2003-2004.

وفي الشوط الثاني، اضاف اولوا الهدف الثاني للفريق الزائر مستفيدا من عرضية الجزائري رياض محرز (62).

وعزز الياباني شينجي اوكازاكي بالهدف الثالث بعد ان اعاد الى الشباكط كرة ارتدت من تسديدة زميله داني سيمبسون (83).

وعلى ملعب ستامفورد بريدج، حقق تشلسي بطل الموسم الماضي فوزا صعبا على ضيفه نوريتش سيتي بهدف يتيم حمل توقيع الاسباني دييغو كوستا بعد ان نفذ مواطنه فرانسيسك فابريغاس ركلة حرة قابلها بيمناه وارسلها الى اسفل الزاوية اليسرى (64).

وحقق تشلسي فوزه الرابع (مقابل تعادلين و7 هزائم) رافعا رصيده الى 14 نقطة وانتقل درجة واحدة الى المركز الخامس عشر بفارق الاهداف خلف سوانسي سيتي الذي افلت من الهزيمة امام ضيفه بورنموث الصاعد حديثا 2-2.

وتقدم برونموث بهدفين عبر جوشوا كينغ (11) ودان غوسلينغ (26) قبل ان يعادل الغاني اندريه اييو (28) وجونجو شيلفي (39 من ركلة جزاء) لسوانسي.

وعلى ملعب غوديسون بارك، اتخم ايفرتون شباك ضيفه استون فيلا صاحب المركز الاخير برباعية نظيفة فرفع رصيده الى 20 نقطة متقدما الى المركز السابع.

وسجل روس باركلي هدف السبق لاصحاب الارض بكرة من داخل المنطقة سددها بيمناه على يسار الحارس الاميركي براد غوزان في اسفل الزاوية (17).

واضاف البلجيكي روميلو لوكاكو الهدف الثاني من متابعة رأسية لكرة عرضية رفعها شيموس كولمان (28).

وعزز باركلي تقدم اصحاب الارض بهدف ثالث قبيل نهاية الشوط الاول بتسديدة من داخل المنطقة (42).

وفي الشوط الثاني، اضاف لوكاكو الهدف الثاني الشخصي والرابع لايفرتون اثر تمريرة من باركلي (59).

واستفاد ايفرتون من سقوط ساوثمبتون امام ضيفه ستوك صفر-1 سجله الاسباني بويان كركيتش (10)، وتقدم عليه بفارق الاهداف.

ويلعب غدا توتنهام مع وست هام، وتختتم المرحلة الاثنين بلقاء كريستال بالاس مع سندرلاند.

في افتتاح المرحلة الثالثة عشرة من الدوري الانكليزي لكرة القدم.

وعزف النشيد الوطني الفرنسي "لا مارسييز" قبيل انطلاق مباريات المرحلة تضامنا مع فرنسا بعد اعتداءات باريس الارهابية الاسبوع الماضي التي اودت بحياة اكثر من 130 شخصا اضافة الى مئات الجرحى.

على ملعب فيكيريج رود، افتتح فريق "الشياطين الحمر" التسجيل في وقت مبكر عندما عكس الاسباني اندير هيريرا كرة عرضية الى داخل المنطقة استقبلها الهولندي ممفيس ديباي وتابعها بيسراه في اعلى الزاوية اليسرى (11).

وانخفضت قليلا وتيرة اداء رجال المدرب الهولندي لويس فان غال بعد خروج هيريرا مصابا ودخول الارجنتيني ماركوس روخو (25) مع استمرار المحاولات فسدد الفرنسي مورغان شنايدرلين دون ان ينجح (28) وديباي (39)، كما ذهبت تسديدة الفرنسي اتيان كابو لاعب وسط واتفورد عالية (36).

وفي الشوط الثاني، لم يكن خيار فان غال موفقا في الزج بروخو الذي ارتكب خطأ في وقت قاتل ضد النيجيري اوديون ايغاهو في المنطقة المحرمة فاحتسبت ركلة جزاء ترجمها تروي ديني الى هدف التعادل (87).

لكن ديني نفسه اعاد الهدية الى الضيوف بتسجيله خطأ في مرمى فريقه في الوقت بدل الضائع (90+1) فتحولت فرحته الى حزن واضح.

ونقل الفوز مانشستر يونايتد الذي يريد رفع منسوب الضغط على مانشستر سيتي وارسنال، الى المركز الثاني موقتا برصيد 27 نقطة بفارق نقطة واحدة امام الاول الذي يستضيف لاحقا اليوم ليفربول في اقوى مباريات المرحلة.

وتقدم مانشستر يونايتد بفارق نقطة ايضا على ارسنال الذي تعرض لسقطة جديدة على ارض مضيفه وست بروميتش البيون بخسارته امامه 1-2 بعد ان كان تعادل في الجولة السابقة مع ضيفه توتنهام 1-1.

على ملعب هوثورنز، كان ارسنال سباقا لافتتاح التسجيل بواسطة المهاجم الدولي الفرنسي اوليفييه جيرو الذي تابع برأسه كرة نفذها الالماني مسعود اوزيل من ركلة حرة (29).

وسرعان ما ادرك وست بروميتش التعادل بالطريقة ذاتها من ركلة حرة نفذها ىكريس برينت وتابعها الاسكتلندي جيمس موريسون في الشباك لكن بقدمه اليمنى وليس برأسه (35).

ومنح الاسباني ميكل ارتيتا الذي نزل في وقت مبكر بديلا للفرنسي فرانسيس كوكيلان في تبديل اضطراري (14)، التقدم للفريق المضيف في الدقائق الاخيرة من الشوط الاول عندما حول الكرة خطأ الى مرمى فريقه (40).

وفي الشوط الثاني، حرم الاسباني الاخر سانتي كازورلا ارسنال من الخروج بنقطة على الاقل عندما اهدر ركلة جزاء احتسبت بعد مخاشنة برينت للتشيلي الكسيس سانشيز (84).

فاردي يعادل فان نيستلروي

وعلى ملعب سانت جيمس بارك، تابع ليستر سيتي القادم بقوة هذا الموسم بعد ان اكتفى بالمركز الرابع عشر في النسخة السابقة بعد عودته الى الدرجة الممتازة، انطلاقته الناجحة وقفز الى الصدارة موقتا برصيد 28 نقطة اثر فوزه على مضيفه نيوكاسل يونايتد المتعثر هذا الموسم 3-صفر.

وسجل جيمس فاردي هدف الافتتاح بعدما تابع بيمناه كرة وصلته داخل المنطقة من الارجنتيني ليوناردو اولوا (45+1).

والهدف هو العاشر على التوالي لفاردي في 10 مباريات اولها في مرمى بورنموث في 29 آب/اغسطس، فعادل بذلك الرقم السابق المسجل باسم الهولندي رود فان نيستلروي عندما كان لاعبا مع مانشستر يونايتد، لكن الاخير سجل اهدافه في موسمين بين 22 آذار/مارس و23 آب/اغسطس 2003.

وسجل فان نيستلروي هدفين في موسم 2002-2003 و8 اهداف في موسم 2003-2004.

وفي الشوط الثاني، اضاف اولوا الهدف الثاني للفريق الزائر مستفيدا من عرضية الجزائري رياض محرز (62).

وعزز الياباني شينجي اوكازاكي بالهدف الثالث بعد ان اعاد الى الشباكط كرة ارتدت من تسديدة زميله داني سيمبسون (83).

وعلى ملعب ستامفورد بريدج، حقق تشلسي بطل الموسم الماضي فوزا صعبا على ضيفه نوريتش سيتي بهدف يتيم حمل توقيع الاسباني دييغو كوستا بعد ان نفذ مواطنه فرانسيسك فابريغاس ركلة حرة قابلها بيمناه وارسلها الى اسفل الزاوية اليسرى (64).

وحقق تشلسي فوزه الرابع (مقابل تعادلين و7 هزائم) رافعا رصيده الى 14 نقطة وانتقل درجة واحدة الى المركز الخامس عشر بفارق الاهداف خلف سوانسي سيتي الذي افلت من الهزيمة امام ضيفه بورنموث الصاعد حديثا 2-2.

وتقدم برونموث بهدفين عبر جوشوا كينغ (11) ودان غوسلينغ (26) قبل ان يعادل الغاني اندريه اييو (28) وجونجو شيلفي (39 من ركلة جزاء) لسوانسي.

وعلى ملعب غوديسون بارك، اتخم ايفرتون شباك ضيفه استون فيلا صاحب المركز الاخير برباعية نظيفة فرفع رصيده الى 20 نقطة متقدما الى المركز السابع.

وسجل روس باركلي هدف السبق لاصحاب الارض بكرة من داخل المنطقة سددها بيمناه على يسار الحارس الاميركي براد غوزان في اسفل الزاوية (17).

واضاف البلجيكي روميلو لوكاكو الهدف الثاني من متابعة رأسية لكرة عرضية رفعها شيموس كولمان (28).

وعزز باركلي تقدم اصحاب الارض بهدف ثالث قبيل نهاية الشوط الاول بتسديدة من داخل المنطقة (42).

وفي الشوط الثاني، اضاف لوكاكو الهدف الثاني الشخصي والرابع لايفرتون اثر تمريرة من باركلي (59).

واستفاد ايفرتون من سقوط ساوثمبتون امام ضيفه ستوك صفر-1 سجله الاسباني بويان كركيتش (10)، وتقدم عليه بفارق الاهداف.

ويلعب غدا توتنهام مع وست هام، وتختتم المرحلة الاثنين بلقاء كريستال بالاس مع سندرلاند.

AFP

  • الموضوع التالي

    سلوان يتذوق طعم الانتصار الأول في ديربي العاصمة
      الضفة والقدس
  • الموضوع السابق

    نشيد فرنسا الوطني يفتتح كلاسيكو ريال مدريد وبرشلونة
      رياضة عالمية
      1. غرد معنا على تويتر