الأحد, 24 يونيو 2018 - 23:25
آخر تحديث: منذ 5 دقائق
جنون الساحرة المستديرة يصيب المشجعين في غربتهم
الثلاثاء, 19 يناير 2016 - 22:54 ( منذ سنتين و 5 شهور و 4 أيام و 8 ساعات و دقيقة )

محمد الكرنب وهشام بشير

بال جول-صالح أبوشقير

تجوب الخواطر ذكريات كثيرة وكما ولكل منا مساحة للروح تفوح عطرا وتشرق بريقا لامعا يصعب تجاوزه وللحكايات فصولها المتجددة ومع كل تجربة نعيشها تترك أثرا طيبا يصعب نسيانه حتى وان هجرنا الديار فبكاء الأطلال حاضر في كل زمان ومكان ولم تسلم الرياضة في فلسطين من بكاء الأطلال ودموع الغربة حنينا لهتاف هنا وصرخة هناك ..لضحكات كادح ,وصيحات الغلابة مع فيض من الانتماء .

هشام بشير رئيس رابطة مشجعي نادي شباب خانيونس الملقب شعبيا ب "الشوما" كغيرها من الألقاب الجميلة التي تطلق على عازفي نشيد التشجيع في البطولات الكروية التي تعيشها غزة بحلوها ومرها وبأدق تفاصيلها الرائعة في مجملها ,إلا أن هشام المغترب في بلغاريا منذ ما يقارب الأربعة أعوام ,حدثنا برسالة مقتضبة عبر فيها عن شوقه وحنينه للمدرجات التي وصفها ببيته الثاني الذي يعبر فيه عن عمق وصدق الانتماء لوطنه فلسطين

ويضيف هشام أنه يتابع الأحداث الرياضية عن كثب ويشجع فريقه رغم بعد المسافات وصعوبة التواصل إلا أنه يدعو لفريقه بالفوز مع كل حدث رياضي ويحث زملائه على مواصلة الدعم والمؤازرة ويمدهم بالشعارات والأهازيج الرنانة..

ويبدو أن ذلك الفيض من المشاعر لم يقتصر على هشام كحالة عابرة,ولربما عشق الساحرة المستديرة والحنين لها يسري بالفطرة في العروق والجينات الوطنية الفلسطينية على قاعدة نحن شوقا لأنديتنا ولو أقيمت الحواجز والسدود.

فمحمد الكرنب الشاب الفلسطيني المغترب حاليا في دولة ألمانيا كان يعيش في محافظة رفح بين أزقتها يردد الأحاديث السامرة مع أصدقائه يشجع الزعيم الرفحي ,ويغرد فرحا بالبطولات والانجازات التي يحققها فريقه ,إلا أن القدر شاء بأن يغترب عن مسقط رأسه ,ولكن وجدانه وروحه بقيا هناك بين مدرجات التشجيع ولم ينسى أدق التفاصيل التي جمعته بلاعبي الزعيم ورفاقه في التشجيع على مر سنوات عديدة ....

وكما هو واضح أن قوانين الغربة القسرية لم تستطع أن تحكم على عاطفة المشجعين اتجاه أنديتهم بالفناء بل وجدنا أن ما تحمله الغربة من ألم وحنين يتناسب طرديا مع  حجم الوفاء للحظات السعيدة التي عاشها هؤلاء وما زالت تعيش معهم في غربتهم .

  • الموضوع التالي

    ماذا يحدث في إتحاد الشجاعية؟!
      غزة
  • الموضوع السابق

    أحمد دوابشة الى ريال مدريد
      غزة
      1. غرد معنا على تويتر