الثلاثاء, 12 نوفمبر 2019 - 23:28
آخر تحديث: منذ 8 ساعات و 27 دقيقة
نهــاية رجــل شــجاع
الخميس, 28 يناير 2016 - 13:57 ( منذ 3 سنوات و 9 شهور و أسبوعين و 17 ساعة و )

    روابط ذات صلة

  1. هلال القدس فى مهمة جديدة !
  2. بالستينو .. مع التحية
  3. د. باسم .. عُد إلى عرينك
  4. نادي سيلتك .. الفلسطيني
  5. عمار يا سلوان
  6. الــرجــوب .. لــولاية ثــالثــة

بقلم - بدر مكى
مرت ذكرى وفاة سليم الشلبي .. تذكرت الفتى الشلبي إبن العائلة الكريمة .. كلهم يعشقون القدس .. صغيرهم وكبيرهم .. داخلين طالعين من غياهب السجون.
سليم الذي تربى على مبادئ الخلق الكريم .. القيمة والقامة .. أحبه أهل القدس .. لأنه أحبهم .. كان يذلل الكثير من العقبات امامهم .. أبو نور .. أبو شرار .. أبو السلم .. يعرف حواري وازقة المدينة المقدسة .. وشوارعها .. يرتاح له .. أهل المدينة .. كان القران الكريم واحاديث المصطفى .. دائماً على لسانه في حله وترحاله .. بين أقرانه وأصدقائه .. كنت أسمع به .. تعرفت به عن قرب .. قبل وفاته بالمرض العضال .. جاء إلى هلال القدس .. وغادره إلى العليين .. صدقوني .. لم يكن عاجزاً عن حل اية مشكلة .. وشقيقه عمر أمين سر حركتنا السابقة .. صوت هادر ثائر .. لا يخشى في ألحق لومة لائم .. عرفاتي بإمتياز .. وكذلك سليم .. انهم رفاق درب أمير القدس رحمه الله .. والعاشقين للوحدة الوطنية.
وانظروا إلى شقيقهم أسامة .. الذي عمل فيديو .. عن شقيقه سليم .. عندما غادر إلى جنات الخلد بإذن الله .. بكيت طويلاً .. وأنا أتابع الفيديو .. عن نهاية رجل شجاع .. الأخ يكرم أخاه .. عظمة الوفاء والأخوة .. تتجلى .. ما أجملكم .. ال الشلبي .. قدمتم إستحقاقكم عن طيب خاطر للقدس وفلسطين .. هي القدس .. التي تعيش في قلوب أهلها إلى يوم الدين .. أما المارون والطارئون .. فلن يشعر بهم أحد .. مهما حاولوا .. تغيير الجغرافية والديموغرافية.
علينا أن نكرم سليم .. كان الهلال قد كرمه بعيد وفاته بسنة .. اَن الأوان أن نرد الجميل لحبيب القدس.

  • الموضوع التالي

    الدوري الفلسطيني وقضاة الملاعب
      رياضة محلية
  • الموضوع السابق

    العبيدية .. صاحب الانتصارات العَشْرة على عتبات التأهل للاحتراف الجزئي
      الضفة والقدس
      1. غرد معنا على تويتر