الجمعة, 21 سبتمبر 2018 - 00:05
آخر تحديث: منذ ساعة و49 دقيقة
الــرجــوب .. لــولاية ثــالثــة
    بدر مكي
    الثلاثاء, 15 مارس 2016 - 13:19 ( منذ سنتين و 6 شهور و 6 أيام و 7 ساعات و 45 دقيقة )

    مقالات أخرى للكاتب

  1. وما ادراك ما شباب الخليل
  2. هلال القدس فى مهمة جديدة !
  3. بالستينو .. مع التحية
  4. د. باسم .. عُد إلى عرينك
  5. نادي سيلتك .. الفلسطيني
  6. يــا رافــــعين .. العلــــم


جاءت مشاركة الأندية الفلسطينية في البطولة القارية، بفضل دوري المحترفين.. حيث أن الاحتراف استحقاق للمشاركة الناداوية في تلك البطولات.. وإن كان الاحتراف شر لا بد منه.. ولكن علينا التعاطي مع هذه المشاركة رغم تحفظات الأندية.. نظراً للكلفة العالية التي تتحملها خزائنها.. ويجب على الاتحاد دراسة وتقييم دوري المحترفين من الناحية المادية أولاً والفنية ثانياً.
والحق يقال.. إن كرة القدم الفلسطينية.. قطعت مشواراً طيباً في التطور والإنجاز، ولعل وصول الفدائي إلى نهائيات الأمم ومشاركة ناديين في كأس الإتحاد.. هو مؤشر على نجاحات الاتحاد.. وكذا انتظام المسابقات لكافة الدرجات والفئات ومعركتنا مع الاحتلال في الفيفا واستضافة البطولات والمنتخبات..
اللواء الرجوب صاحب القيمة والقامة.. الذي يقود مؤسسة الاتحاد التي نعتز ونعتد بها علينا أن نعيد انتخابه رئيساً للاتحاد.. والموضوع يتعلق بصاحب كاريزما استثنائية.. وخلال دورتين من عمر الاتحاد.. مازال لديه الكثير ليقدمه.. ولذا يحتاج الأمر إلى دورة ثالثة.. تقرر في شأنها الهيئة العامة في الاتحاد..
وللحفاظ على مكتسبات الاتحاد.. ومنعاً لانهيار هذه المؤسسة العتيدة.. على الأندية المسارعة في التحضير لاجتماع غير عادي.. حتى يواصل الاتحاد عمله كالمعتاد.
وأداة القياس هي المؤشر الحقيقي لعمل هذا الرجل واتحاده وللحديث بقية..

  • الموضوع التالي

    الاتفاقيات تحقق الغايات
      غزة
  • الموضوع السابق

    التحكيم على طريق الاحتراف
      رياضة محلية
      1. غرد معنا على تويتر