الإثنين, 25 يونيو 2018 - 11:21
آخر تحديث: منذ 12 ساعة و دقيقة
ألمانيا تفك عقدتها أمام إيطاليا بإنتصار ودي كبير
الأربعاء, 30 مارس 2016 - 00:06 ( منذ سنتين و شهرين و 3 أسابيع و 5 أيام و ساعتين و 14 دقيقة )

غوتزة يحتفل بهدفه في مرمى إيطاليا

    روابط ذات صلة

  1. كروس يعيد الحياة لألمانيا ويقودها لفوز قاتل على السويد
  2. المكسيك تحقق المفاجأة وتفوز على ألمانيا
  3. سوء النتائج يبعد إيطاليا عن أفضل 20 فريق في العالم
  4. بوفون يحدد 4 منتخبات مرشحة للفوز بمونديال روسيا
  5. التعادل الإيجابي يحسم قمة إسبانيا وألمانيا استعدادا للمونديال
  6. مباريات ودية : الأرجنتين تفوز على إيطاليا وكولومبيا تصعق فرنسا
  7. رباعية ألمانيا في أستراليا بكأس العالم
  8. أهداف لقاء إيطاليا والباراجواي (1-1)
  9. هدف صربيا في ألمانيا (1-0) بكأس العالم
  10. صور من لقاء الأوروجواي وألمانيا في تحديد المركز الثالث بكأس العالم

ألحق المنتخب الألماني هزيمة تاريخية بضيفه المنتخب الإيطالي بأربعة أهداف لهدف على أرض ملعب آليانتس آرينا في ميونيخ ليكسر أبطال العالم عقدة استمرات لـ21 عام لم يتمكن الألمان فيها من تحقيق اي انتصار على الآزوري.

مدرب منتخب ألمانيا يواكيم لوف لم يكتفي بالنقد الذاتي بعد لقاء إنجلترا بل غير فعلاً من طريقة لعب فريقه وتحول للعب بثلاثي بالخلف محولاً كروس وأوزيل للعب في الارتكاز أما غوتزة فسجل عودته للمانشافت من خلال المشاركة كرأس حربة بوقت حمل فيه مولر شارة القيادة للمرة الأولى، أما كونتي فواصل الاعتماد على ثلاثي دفاعي مع إجراء بعض التغييرات أبرزها كان إخراج بيلي وبارولو وإيدير وكاندريفا من التشكيلة.

مع بداية اللقاء أوحى الطلبيان بقدرتهم على السيطرة على الوسط وانطلقوا نحو المناطق الأمامية وحصل إنسيني على فرصة لم تعرف طريق مرمى تيرشتيغن وما هي إلا دقائق قبل أن يخسر الطليان معركة الوسط وتتحول الأفضلية لأصحاب الأرض الذين تمكنوا من تحقيق انتشار مميز في الملعب بظل الطريقة الجديدة التي اتبعها لوف ومؤازرة روديغير للاعبي الوسط.

الألمان رسموا ملامح الفرصة الأولى عن طريق دراكسلر لكن تسديدته لم تنجح بمخادعة بوفون لكن إيجاد الحل لم يحتَج لوقت طويل ومع إبعاد غير مركز من أكيربي لعرضية مولر استثمر كروس الفرصة وأطلق تسديدة مقوسة من خارج منطقة الجزاء أعلن من خلالها عن افتتاح التسجيل "د24" ليسجل للمرة الثانية بقميص المانشافت خلال 3 أيام.

تقدم الألمان لم يغير كثيراً بسيناريو أفضلية السيطرة وحاول الألمان خلق الخطورة بالاعتماد على الأطراف فهدد دراكسلر مرمى بوفون مرتين لكنه لم يتمكن من تحقيق المأمول أما مولر فواصل سعيه لإيجاد الحلول ولعب عرضية باتجاه غوتزة الذي آمن بحظوظه رغم وجوده بين 3 مدافعين إيطاليين فحول مسار الكرة برأسه معلناً عن تسجيل هدف "د45" كان اللاعب بأمس الحاجة له لينهي الألمان الشوط الأول على تقدم بهدفين.

في الشوط الثاني قدم الطليان بداية مشابهة لما قدموه ببداية اللقاء واعتمدوا على إنسيني الذي قدم بينية ممتازة لمونتوليفو لكن الأخير لم يتمكن من استثمار الفرصة أما زازا فحاول من تسديدة قوية لكنه أخطأ المسار مرة أخرى.

دقائق النشوة الإيطالية لم تدُم سريعاً مرة أخرى وأتى العقاب شرساً للغاية مع انطلاقة بغاية الروعة من دراكسلر توجها بتبادل كروي مع غوتزة الذي تسبب من خلال تمريرة بالكعب بطرح بونوتشي أرضاً قبل أن ينهي دراكسلر الهجمة بتمريرة وضعت هيكتور بموقع ممتاز للتسجيل ليضيف الهدف الثالث للمانشافت "د59".

الألمان استعادوا تفوقهم على وسط الملعب بمقدار أقل من السيطرة مقارنة مع الشوط الأول خاصة مع قيام كونتي بتغييرات بالجملة بحثاً عن تغيير الحال لكن رودي لم يشأ أن يقوم بأقل مما قام به هيكتور فاستثمر كوارث دفاع الطليان وانفرد ببوفون الذي منعه من الانفراد التام بالمرمى ليحصل الألمان على ركلة جزاء استثمرها أوزيل ليعزز تقدم فريقه بهدف رابع "د75"

الطليان بحثوا عن تسجيل هدف يمحي شيئاً من عار الهزيمة الكبيرة فأطلق الشعراوي تسديدة اصطدمت بقدم زميله في روما روديغير لتغير مسارها وتخادع تيرشتيغن الذي اكتفى بمتابعتها وهي تسكن شباكه معلنة عن تسجيل أول أهداف الطليان "د83" ورغم أن هذا الهدف لم يكن ليغير شيئاً كبيراً بالنتيجة إلا أنه حرم الألمان من تسجيل أكبر انتصار بتاريخ كلاسيكو أوروبا لكنه لم يحرمهم من الاحتفال بأكبر انتصار ألماني على إيطاليا منذ الفوز بخمسة أهداف لهدفين عام 1939.

Eurosport

  • الموضوع التالي

    المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية يدعم جهود اتحاد الكرة ويشيد بدوره في إنجاح النشاط الرياضي
      غزة
  • الموضوع السابق

    رأسية رونالدو تمنح البرتغال فوزاً ودياً على بلجيكا
      رياضة عالمية
      1. غرد معنا على تويتر