الأربعاء, 13 نوفمبر 2019 - 09:33
آخر تحديث: منذ 18 ساعة و 32 دقيقة
كنعان: لدي خطة متكاملة لوضع السمران منافساً حقيقياً على لقب دوري المحترفين
الأربعاء, 04 مايو 2016 - 14:04 ( منذ 3 سنوات و 6 شهور و أسبوع و يومين و 10 ساعات و 28 دقيقة )

    روابط ذات صلة

  1. نديم الشيخ علي : موقعة الثقافي انتهت وعيون "الزعيم" ترنوا لموقعة "العميد" الصعبة
  2. نور أبو حيش : الانتصار على يطا خطوة جديدة في طريق البقاء في دوري المحترفين
  3. شاهد .. أهداف مباراة ترجى واد النيص ومركز طولكرم
  4. الترجي النيصي والسموع يصعدان لدور الثمانية على حساب "مركز طولكرم" وطوباس
  5. مركز طولكرم يكتسح واد فوكين بخماسية
  6. العميد أطرب وأفرح والترجي تقهقر وترنح ..الهلال ينفرد بالصدارة ويطا تعود على الخسارة
  7. مؤسسة البيرة ( 1 ) : ( 1 ) مركز طولكرم
  8. ثقافى طولكرم ( 5 ) : ( 0 ) مركز طولكرم
  9. مركز طولكرم ( 1 ) : ( 1 ) شباب الخليل

كتب أشرف مطر:

بعد أربعة مواسم من الانتظار، عاد مركز طولكرم العريق إلى مصاف أندية دوري المحترفين، بعدما أحرز لقب دوري الدرجة الأولى "الاحتراف الجزئي".

عودة " السمران" لدوري المحترفين، جاءت في ظل تحضيرات المركز للاحتفال بمرور 60 عاماً، على تأسيس النادي، وبأيدي وأقدام "السمران" من القيادة  الفنية لنجم الفريق السابق والمنتخب مصطفى كنعان الذي تولى المهمة في أواخر الموسم الماضي وأمن البقاء للبقاء، وقاده هذا الموسم بنجاح كبير للعودة المستحقة للمحترفين.

مسيرة مظفرة للسمران

مسيرة المركز لهذا الموسم، كانت مختلفة عن المواسم السابقة، وتحديداً منذ الهبوط موسم 2011-2012 رفقة الجار الثقافي الكرمي الذي نجح في العودة سريعا بعد موسم واحد من اللعب في الأولى، فالمركز هذا الموسم غير كل المفاهيم عنه واستطاع أن يركب الصدارة من الجولات الأولى، وأن يحافظ عليها حتى النهاية وبفارق كبير عن باقي المطاردين.

المركز أنهى الدوري متصدراً برصيد 45 نقطة، بفارق 4 نقاط عن يطا الثاني الذي رافقه للمحترفين، وبفارق 8 نقاط كاملة عن مؤسسة البيرة الثالث.

"السمران" بالأرقام كانوا الأفضل في كل شيء واستحقوا بالفعل العودة للمحترفين، فالفريق بالأرقام وعلى مدار 22 لقاء، فاز في 13 مباراة، وتعادل في 3 لقاءات، وخسر 3 لقاءات فقط، كما امتلك الفريق أفضل خط هجوم في الدوري، إذ سجل 54 هدفاً بمعدل يتجاوز الهدفين في اللقاء الواحد، ويملك ثالث أفضل خط دفاع برصيد 24 هدفا بعد كل من مؤسسة البيرة برصيد 20  هدف، والقوات 22 هدف.

واما على صعيد الهدافين فقد اعتلى نجم هجوم الفريق محمد ناطور صدارة الهدافين برصيد 20 هدف، يليه نجمي الفريق منصور مصلح 9 أهداف، والمخضرم فادي سليم 7 أهداف.

معادلة بسيطة للصعود

ويقول الكابتن مصطفى كنعان، المدير الفني لفريق المركز في حديث لـ " أيام الملاعب" معادلة العودة للمحترفين بالنسبة لي كانت بسيطة، فأنا توليت المهمة في أواخر الموسم الماضي، وكان الهدف خلال تلك الفترة تأمين البقاء وهو ما تحقق في نهاية المشوار وحل الفريق في المركز السابع.

بعد ضمان البقاء، كان علينا ان نتصارح مع انفسنا، فاستعدنا مع الادارة شريط السنوات الثلاث الماضية بحلوها ومُرها التي حاول خلالها الفريق على مدار موسمين العودة للمحترفين دون أن يتمكن، وكاد ان يهبط للدرجة الأولى قبل انقاذ الموسم في اللحظات الأخيرة.

أسباب العودة للمحترفين

واضاف كنعان: بعد مراجعة شاملة للسنوات الثلاث، وضعت مع الادارة خارطة طريق لعودة الفريق للمحترفين، وهذه الخارطة تم خلالها التركيز على أن يكون 95% من قوام الفريق الأول من أبناء النادي، تخفيض رواتب اللاعبين مقابل الالتزام الكامل بالعقود ودفع الرواتب حسب موعدها مع بداية كل شهر وهو ما تم، والعمل كمجموعة سواء ادارة أو جهاز فني أو لاعبين او جمهور لخدمة النادي، وكل هذه الأمور البسيطة التي وضعناها كانت سبباً مباشراً في تحقيق حلم العودة من جديد للعب في دوري المحترفين، المكان الطبيعي للسمران كفريق له تاريخ عريق في شمس الكرة الفلسطينية.

السمران ودوري المحترفين

وأوضح كنعان: في حال بقيت مع الفريق الموسم القادم، واشرفت عليه فنياً خلال دوري المحترفين، فإن لدي خطة متكاملة وشاملة، وهي جاهزة للدراسة لكن بعد اجراء انتخابات النادي المقبلة، فكما قلت في حال البقاء سأعرض خطتي.

وتابع: بالنسبة لي يمكن القول ان لدى "السمران" أرضية خصبة للتعامل مع دوري المحترفين الموسم القادم، وإذا اتفقنا عليها فهذا الأمر يعني ان الفريق على مدار الأعوام الأربعة القادمة سيكون بمقدوره البقاء أولاً في دوري المحترفين خلال السنوات الثلاث الأولى، وثانياً المنافسة الحقيقية على لقب الدوري، وكما قلت هذا مشروط بالتزام الادارة بتوفير كل احتياجات الفريق الأول.

واضاف ان عودة المركز لدوري المحترفين بالنسبة لي كمدرب هو عبارة عن شرارة لنيران قادمة.

التخطيط سر النجاح

وأقر كنعان ان التخطيط كان أساس النجاح بالنسبة للمركز هذا الموسم، فعندما التفت الجميع ادارة بقيادة اللاعب المخضرم والقدير عارف عوفة، ولجنة الخدمات الشعبية في المخيم بقيادة فيصل سلامة، والجهاز الفني والاداري بقيادة محمد شحادة، ووفروا للفريق كل مستلزمات النجاح خاصة في الشق المالي، كان من الطبيعي أن يكون الحصاد وفيراً ويعود "السمران" إلى مكانهم الطبيعي بين كبار الدوري.

التعامل مع المحترفين غير

واعترف المدير الفني للسمران أن التعامل مع دوري المحترفين العام المقبل سيكون غير عن التعامل مع دوري الاحتراف الجزئي، في ظل وجود فرق على اعلى مستوى، وثقافة مختلفة في التعامل عن دوري الأولى، لذلك في الخطة التي أعددتها هنالك تفاصيل لكل الملفات ومن ضمنها ملف التعزيز الذي سيكون حسب احتياجات الفريق لمراكز معينة وليس بعشوائية، فنحن نريد أن نحافظ على كل المكتسبات التي حققناها، ونريد أن نحتفظ أيضاً بالقائد الحقيقي للسمران فادي سليم الذي سيكون معنا بإذن الله العام المقبل في دوري المحترفين.

المصدر : أيام الملاعب

  • الموضوع التالي

    سامي عودة أفضل لاعب في الأسبوع الثالث لدوري جوال لكرة السلة
      الضفة والقدس
  • الموضوع السابق

    الـظـاهـريـة يـجـتـاز عـقـبـة واد الـنـيـص بـركـلات الـحـظ
      الضفة والقدس
      1. غرد معنا على تويتر