الخميس, 29 أكتوبر 2020 - 18:13
آخر تحديث: منذ 14 دقيقة
قائد إشبيلية يكشف سبب الخسارة أمام برشلونة في نهائي كأس الملك
الإثنين, 23 مايو 2016 - 01:58 ( منذ 4 سنوات و 5 شهور و أسبوع و 11 ساعة و 45 دقيقة )

    روابط ذات صلة

  1. برشلونة يستفيق ويصعق يوفنتوس في عقر داره
  2. تقنية الـ"VAR" يلغي "هاتريك" لموراتا أمام برشلونة
  3. تأكد غياب رونالدو عن مواجهة برشلونة
  4. استقالة بارتوميو من رئاسة برشلونة
  5. برشلونة يعلن إصابة كوتينيو
  6. ريال مدريد يعود للحياة على أنقاض برشلونة
  7. أهداف ميسي الـ202 مع برشلونة في 12 دقيقة
  8. جميع أهداف نيمار من 2009 الى 2013
  9. بيكيه "يُبكي" مشجع برشلوني
  10. زيارة نادى برشلونة الى فلسطين
  11. صور برشلونة يحسم الكلاسيكو
  12. برشلونة بطل أوروبا للمرة الخامسة

إفي - أعرب قائد فريق إشبيلية، كوكي أندوخار، عن أسفه بعد خسارة فريقه لكأس ملك إسبانيا لكرة القدم إثر هزيمته أمام برشلونة بهدفين نظيفين اليوم الأحد، لاسيما وأن الفرصة كانت سانحة لهم بعدما لعب البلاوجرنا منقوصا من لاعب بعد 30 دقيقة من البداية، وهو الموقف الذي "لم يتمكن الفريق من استغلاله".

وقال كوكي، في تصريحات تليفزيونية عقب اللقاء: "افتقدنا لمزيد من الهدوء عندما كانت لنا الأفضلية العددية. سنحت لنا بعض الفرص المحققة. ولكن بعد فقدان الكرة في أكثر من مناسبة تمكنوا من إلحاق الضرر بنا. عندما كان الفريقان مكتملان، لم يكونوا الطرف الأفضل. في النهاية، تمكنوا من حسم اللقاء بلعبة فردية ولم نستطع فعل أي شيء".

ورفض كوكي تبرير الهزيمة بالمجهود الذي بذله الفريق خلال نهائي الدوري الأوروبي أمام ليفربول يوم الأربعاء الماضي، والذي شهد تتويج الفريق الإسباني باللقب الثالث على التوالي والخامس في تاريخه.

وقال في هذا الصدد: "دخلنا المباراة بطموح كبير وكنا جيدين على المستوى البدني. وكانت المباراة متكافئة. سيطرنا على اللقاء بعدما طرد لاعب من برشلونة ولكننا لم نعرف ما نفعله حينئذ".

وتوج برشلونة بلقب كأس الملك إثر تغلبه بشق الأنفس بثنائية نظيفة على إشبيلية بعد مباراة ماراثونية في النهائي الذي أقيم على ملعب "فيسنتي كالديرون" بالعاصمة مدريد.

وبهذا اللقب يتمكن البلاوجرانا من الجمع بين الثنائية المحلية للعام الثاني على التوالي، المرة السابعة في تاريخه، بعدما فاز بلقب الليجا الأسبوع الماضي، مع الإشارة إلى أنها المرة الثانية التي يحقق فيها الفريق هذا الإنجاز، بعد موسمي 1951-52 و1952-53.

وحقق برشلونة اللقب للمرة الـ28 في تاريخه ليواصل الانفراد بالرقم القياسي للفوز بالكأس خلال 38 مشاركة في المباراة النهائية.

في المقابل، فشل إشبيلية في إضافة اللقب السادس لخزائنه خلال مشاركاته الـ8 في النهائي منذ آخر تتويج له في عام 2010 على حساب أتلتيكو مدريد.

  • الموضوع التالي

    منتدى الرواد يقدم التهنئة لخدمات رفح بلقب الدوري والمزين يطمئن الجميع على الاستقرار بناديه
      غزة
  • الموضوع السابق

    فاردي يقود إنجلترا للفوز على تركيا ودياً استعداداً لليورو
      رياضة عالمية
      1. غرد معنا على تويتر