الجمعة, 23 أغسطس 2019 - 08:06
آخر تحديث: منذ 10 ساعات و 48 دقيقة
متي سيكون حكامنا مهنيون ونقطة !!!
الثلاثاء, 17 يناير 2017 - 02:29 ( منذ سنتين و 7 شهور و 4 أيام و 16 ساعة و 6 دقائق )

    روابط ذات صلة

  1. الرجوب: سأشرف شخصيا على دائرة الحكام في الاتحاد الفلسطيني
  2. الحكام يناقشون تعديلات الفيفا الجديدة في نادي خدمات خان يونس
  3. ورشة عمل للحكام ومحاضرات نظرية وعملية
  4. حكم تونسي ينقذ لاعبا من الموت
  5. اتحاد الكرة يعقد ورشة عمل لحكام الدرجة الثانية
  6. مُخدر " أخطاء الحكام جزء من اللعبة " منتهى الصلاحية وعديم الفائدة !

كتب/ أ.غسان فايز العقاد
مسؤول العلاقات العامة والإعلام بنادي اتحاد خان يونس البلدي

ما أن تنتهي أي مباراة لدوري كرة القدم الممتاز في قطاع غزة إلا وتعقد جلسات الجدل حول أخطاء التحكيم سواء كان جدل علني علي صفحات السوشيال ميديا أو برامج التحليل والتعليق  على الفضائيات الفلسطينية والإذاعات المحلية.
وغالبا ما يثبت أن الحكم قد اخطأ في عدم احتسابه للمخالفات الكروية داخل الملعب سواء بقصد أو بدون قصد و أقرب تلك الأخطاء ركلة جزاء لم يحتسبها الحكم لصالح نادي اتحاد خان يونس والتي ما زالت عالقة في الأذهان مباراة الذهاب مع نادي شباب رفح حيث تكرر نفس المشهد في مباراة الإياب بركلة جزاء أخرى والتي اجمع النقاد في الحالتين علي وجود خطأ لم يحتسبه الحكم ، ناهيك عن هدف مؤكد أيضا لم يحتسب من رأسية  لمهاجم اتحاد خان يونس محمود وادي سجلها قبل وصول حارس مرمى شباب رفح إليه.
وبالتدقيق والتحليل والتمحيص نجد أن الحكم لا يكون متجردا من الضغوطات حول سير المباراة حيث يتأثر بعدة نواحي من حوله نسرد بعضها علي سبيل المثال لا الحصر:
1- ترتيب فريق  المباراة في الدوري حيث يتمني الحكم في بعض المباريات ان تنتهي بالتعادل .
2-حجم وقوة وسلوك جماهير الفريقين .
3-علاقة الحكم بالمنظومة الرياضية كاملة .

لا اريد أن ابحر في هذه المؤثرات حتي لا ينحرف مقالي هذا عن هدفه الحقيقي وهو العمل علي الرقي بالرياضة الفلسطينية وتطورها حيث أن الرياضة الفلسطينية أصبحت هي ملاذنا الوحيد للابتعاد عن المناكفات  ومازالت تنعم بما يسمي الاتفاق والتوافق في مؤسساتها و إداراتها المتنوعة.
أخيرا وليس بأخر لا يصح الإ الصحيح  و يجب أن يكون الحكم هو سيد الملعب علي مدى التسعين دقيقة  متجردا من كل ما ذكرت وما لم اذكره من المؤثرات وأن يكون نزيها ونقيا داخل الملعب وكأنه يعبد الله.

والله من وراء القصد
 

  • الموضوع التالي

    صيام .. الفوز أعطى الزيتون حافزاً قوياً لخطف بطاقة الصعود
      غزة
  • الموضوع السابق

    بداية مخيبة لأفيال كوت ديفوار بأمم أفريقيا
      رياضة عالمية
      1. غرد معنا على تويتر