السبت, 23 يونيو 2018 - 22:30
آخر تحديث: منذ 38 دقيقة
اتحاد كرة القدم يختتم دورة إعداد المدربات بالتعاون مع الاتحاد النرويجي
الأربعاء, 01 نوفمبر 2017 - 15:22 ( منذ 7 شهور و 3 أسابيع و 5 ساعات و 37 دقيقة )

    روابط ذات صلة

  1. افتتاح دورة لحكام كرة القدم بحضور اللواء الرجوب‎
  2. قرعة الدوري المركزي لمواليد 2004/2005
  3. الرجوب: قرار الإتحاد الأرجنتيني بإلغاء المباراة أمام إسرائيل جاء إثر تأكده بأنها تخدم أهداف سياسية
  4. اتحاد الكرة يحدد موعد الانتقالات الصيفية ويُعين هاشم مدرباً لمنتخب الشواطئ
  5. الرجوب: مباراة الأرجنتين وإسرائيل سياسية لتغطية جرائم الاحتلال وتبييض وجهه
  6. الرجوب يهنئ منتخبنا الأولمبي بعد فوزه على نظيره القطري ودياً بثلاثية نظيفة

القدس - دائرة الإعلام بالإتحاد - اختتم الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، اليوم الثلاثاء، في فندق "سيتي إن" بالبيرة، بحضور سفيرة النرويج لدى دولة فلسطين هيلدا هارالدستاد، دورة إعداد مدربات كرة القدم، والتي أقيمت بدعم من الاتحاد النرويجي لكرة القدم، والتي استمرت فعالياتها لمدة أربعة أيام، بمشاركة 24 من معلمات التربية الرياضية في المدارس ومدربات الأندية، وحاضر فيها المحاضر النرويجي هانز فنستيد.

 

وشكرت سفيرة النرويج لدى دولة فلسطين هيلدي هارلدستاد كافة الذين ساهموا في انجاح هذه الدورة، مُبينةً أن حكومة النرويج سعيدة بدعم هذه البرامج.


 

وأشارت هارلدستاد إلى أن العمل الذي قامت به المشاركات في الدورة مُميزاً، ويجب عليهن الاستمرار في هذا المجال بعزيمة قوية للوصول إلى الهدف المنشود، وإفادة كرة القدم الفلسطينية للسيدات.

 

بدوره بين المحاضر النرويجي هانز فنستيد أن الهدف من هذه الدورة نقل خبرة كرة القدم النرويجية إلى فلسطين، والعمل على تطويرها من خلال إعداد مدربات كرة قدم مختصات بالفئات العمرية، حيث ان تطوير كرة القدم يبدأ من الاهتمام بالأساس وتحديداً الفئات العمرية، وذلك من خلال بناء مهاراتهم بالشكل الصحيح.

 

من جانبه، أكد منسق الدورة يوسف زغلول إلى أن الإتحاد الفلسطيني لكرة القدم وعلى رأسه اللواء جبريل رئيس الاتحاد يولي أهمية كبيرة بالكرة النسوية وخاصة الفئات العمرية التي هي الأساس في سبيل التطوير والحصول على النتائج المرجوة مستقبلاً.

 

موضحاً أن الهدف من إقامة الدورة تطوير الكرة النسوية من خلال تأهيل مدربات للفئات العمرية، خاصة أن أساس تطور ونشر كرة القدم يتم من خلال الاهتمام بالفئات العمرية، وهذا ما يُنمي عند الفتيات حب هذه اللعبة الإبداع في ممارستها.

 

من جانبها قالت ليالي حمودة إحدى المشاركات في هذه الدورة:"أمارس مهنة التدريب لفئة الكبار، وتبين من خلال هذه الدورة أن تدريب الفئات العمرية يختلف كلياً من حيث نوعية التدريبات وطريقة تأسيس اللاعب بالشكل الصحيح، وأعتقد أنه هذه الدورة ساهمت في تطوير وتعلم العديد من الجوانب الخاصة بالتدريب بالنسبة لي".

 

وثمنت حمودة دور الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم في عقد مثل هذه الدورات بالتعاون مع النرويجي للعبة، متمنية مواصلة إقامة مثل هذه الدورات من أجل رفع كفاءة المدربة الفلسطينية وزيادة الخبرة لديها.

 

  • الموضوع التالي

    الرابطة تثمن جهود ادارات الاندية وتدعو الجماهير المقدسية لاسنادها
      الضفة والقدس
  • الموضوع السابق

    المجمع الإسلامي بطلاً لكأس الشهيد ياسر عرفات لكرة الطاولة على حساب شباب خان يونس
      غزة
      1. غرد معنا على تويتر