الإثنين, 14 أكتوبر 2019 - 15:48
آخر تحديث: منذ 51 دقيقة
أوغندا تحقق فوزها الأول في كأس أمم أفريقيا منذ 41 عاما
الأحد, 23 يونيو 2019 - 00:01 ( منذ 3 شهور و 3 أسابيع و يوم و 8 ساعات و 17 دقيقة )

    روابط ذات صلة

  1. ركلات الترجيح تقود مدغشقر لتأهل تاريخي لدور الثمانية بأمم أفريقيا
  2. السنغال تقصي اوغندا وتضرب موعداً مع بنين في ربع النهائي
  3. مصر تعبر بـالعلامة الكاملة.. والكونغو الديمقراطية تنتصر وتنتظر وزيمبابوي تودع
  4. موريتانيا تحصد نقطة تاريخية في مشاركتها الأولى بأمم أفريقيا
  5. أوغندا تتعادل مع زيمبابوي في مباراة الفرص الضائعة
  6. تونس تفرض التعادل على الكونجو وتقترب من التأهل للمونديال

رويترز - حققت أوغندا فوزها الأول في نهائيات كأس الأمم الافريقية في 41 عاما عندما صعقت الكونجو الديمقراطية 2-صفر بفضل ضربتي رأس في المجموعة الأولى اليوم السبت.

وعانى دفاع الكونجو الديمقراطية أمام تألق الثلاثي فاروق ميا، الذي صنع الهدفين، وباتريك كادو وإيمانويل أوكوي.

وافتتح كادو التسجيل بضربة رأس بعد ركلة ركنية في الدقيقة 14.

وضاعف إيمانويل أوكوي الفارق بضربة رأس أيضا بعد ثلاث دقائق من بداية الشوط الثاني.

وتتصدر أوغندا المجموعة الأولى بفارق الأهداف أمام مصر صاحبة الضيافة والتي فازت 1-صفر على زيمبابوي في الافتتاح أمس الجمعة.

وعادت أوغندا للمشاركة كأس الأمم للمرة الثانية على التوالي بعد غياب منذ 1978 عندما خسرت 2-صفر أمام غانا في النهائي.

وفي النسخة الماضية في 2017 بالجابون افتتحت مبارياتها بالخسارة أمام غانا ثم سقطت 1-صفر أمام مصر قبل أن تتعادل مع مالي.

لكن الفريق ظهر بشكل مختلف تحت قيادة المدرب الفرنسي سيباستيان ديسابر الذي خاض تجربة مع الإسماعيلي المصري وتولى المسؤولية في ديسمبر كانون الأول 2017.

وفاجأت أوغندا منافستها، التي كانت المرشحة للفوز بالمباراة، بهدف كادو عندما أرسل ميا ركلة ركنية عند القائم القريب حولها مهاجم كمبالا سيتي في الشباك.

ووضح اعتماد المدرب ديسابر، البالغ عمره 42 عاما، على تفوق لاعبيه في ألعاب الهواء.

وكاد كادو أن يزيد الفارق بعد ثلاث دقائق من هدفه لكنه وضع الكرة بضربة رأس بجوار القائم الأيمن لمرمى الكونجو الديمقراطية.

وبعد ذلك دقيقة واحدة أرسل جودفري والوسيمبي تمريرة عرضية إلى كادو الذي هيأها بضربة رأس إلى زميله أوكوي لكن لي ماتامبي حارس الأنصار السعودي أنقذ الموقف.

وسدد خالد أوتشو كرة بعيدة المدى لكن ماتامبي تصدى لها بثبات.

وكادت الكونجو الديمقراطية أن تدرك التعادل على عكس مجريات اللعب عندما استغل سيدريك باكامبو غياب التركيز في دفاع أوغندا وسدد من داخل منطقة الجزاء لكن الحارس دينيس أونيانجو أبعدها إلى ركلة ركنية.

ولم تمهل أوغندا منافستها فرصة في بداية الشوط الثاني إذ قفز أوكوي أعلى من الجميع ليحول تمريرة ميا من ركلة حرة بضربة رأس في الزاوية البعيدة وسط محاولات يائسة من الحارس ماتامبي.

وأبلغ أوكوي مؤتمرا صحفيا "هدفنا الرئيسي هو الوصول إلى أبعد نقطة ممكنة في البطولة.

"الآن حققنا فوزا يجب البناء عليه ونواصل العمل الجاد للانتصار في المباراة المقبلة".

واقترب ميا من تكليل مجهوده في المباراة بتسديدة من ركلة حرة لكن ماتامبي أبعدها إلى ركلة ركنية بصعوبة في الدقيقة 56.

واستغل جوناثان بولينجي وقوف دفاع أوغندا في انتظار احتساب تسلل ليضع الكرة بضربة رأس لكنها اصطدمت بالعارضة إلى خارج الملعب.

وواصل أوكوي تألقه وراوغ أكثر من لاعب لكنه أطاح بتسديدته من عند منطقة الجزاء خارج الملعب وهو في مواجهة المرمى.

وقال فلوران إيبنجي مدرب الكونجو الديمقراطية "ربما لا نملك الكفاءة نفسها مثل المنتخبات الكبيرة لكننا كنا على استعداد للقتال من أجل الفريق".

وأضاف "حاولنا أن نفاجئ أوغندا لكن الأمور لم تسر كما أردنا. علينا الفوز في المباراتين المقبلتين من أجل التأهل".

وتسعى مصر وأوغندا لضمان تأهلهما إلى دور الستة عشر عندما تلتقيان ضد الكونجو الديمقراطية وزيمبابوي على الترتيب يوم الأربعاء المقبل.

  • الموضوع التالي

    البرازيل تثأر من بيرو بخماسية وتتأهل لدور الثمانية في كوبا أميركا
      رياضة عالمية
  • الموضوع السابق

    إيغالو ينقذ نيجيريا من الإحراج أمام شجاعة بوروندي في كأس أمم أفريقيا
      رياضة عالمية
      1. غرد معنا على تويتر