الخميس, 25 فبراير 2021 - 21:11
آخر تحديث: منذ 12 دقيقة
بدر الرياضة اشعلت الحماس
الإثنين, 25 يناير 2021 - 01:00 ( منذ شهر و يوم و 9 ساعات و 41 دقيقة )

    روابط ذات صلة

  1. ملعب بيت لاهيا يستضيف مباريات شباب جباليا
  2. اتحاد الكرة يصدر عقوبات شديدة بعد واقعة الاستقلال والأهلي
  3. رسائل هامة لعواد بشأن مستقبله مع الزمالك؟
  4. وفاة والد حارس ليفربول الإنجليزي
  5. تعرف على موعد مباراة القمة بالدوري المصري
  6. اتحاد الدراجات الهوائية يجتمع ويقر مجموعة من القرارات
  7. افضل عشرة اهداف فى العالم
  8. مشاجرة مصرية جزائرية على الهواء
  9. فوز الأهلي على نبروه بكأس مصر
  10. نهائي كأس العالم بغزة
  11. مباراة الأهلي والإتحاد الليبي
  12. نهائي أبطال أوروبا "انتر ميلان وبايرن ميونيخ"

كتب أسامة فلفل
اليوم تتألق الاكاديمية الأولمبية الفلسطينية أحد هيئات الأولمبية الفلسطينية وذراعها القوي الذي بات يشكل مصدر تحدي للإعداء والمتربصين بحركة نضالنا الوطني والرياضي.
هي رمز الصمود الرياضي الأسطوري، صاحبة المعنويات العالية والروح الثائرة النادرة تعانق كل المحافظات الفلسطينية المثابرة  تعدت الحدود وعبرت السدود لتصل لغاياتها وتتعانق مع روادها ومشاعل أبهرتهم منصتها بزخم نشاطها وفعالياتها ، تتقاطع وتتشارك مع الخبراء والمفكرين لتشعل حماس المتابعين والراصدين لخطواتها التي سابقت الزمن في بعدها وعمقها الفكري والثقافي والإنساني ،تصنع أثواب من الإنجازات لتغطي سحب السماء، فينقشع ظلام ليل دامس ، وتعلن عن كبرياء وشموخ أركان قياداتها لتعلن فرحتها الكبرى بالانتصار وتحتفي بصمودها الأسطوري رغم حجم الاستهداف والحرب النفسية وأدوات الحرب الصهيونية.
فيا بدر الرياضة الفلسطينية إذا ما الليالي بسوادها جاءت فيصهل عشقها وترقص خيولها، فيا مطرا زار روابينا وصحي موات الأرض العطشى للأفراح، يا شغف الوديان للأمطار، ستبقى يا أكاديميتنا ساقية العطشى في كل زمان ومكان بالفكر والوعي والانتماء.
 يا من تجاهدين كل العواصف والرعود كي تظهري للوجود ولم تيئسن على الرغم من الخطوب، وتمضي في مرح العائدين من ساحات الوغى وشارة النصر تعلو ثغرك المطرز بالنصر وبالفتح والنصر والتمكين.
 اليوم وفي لحظة ومحطة التحدي واثبات الذات رسم لها القدر في الشفق الأحمر خيال يسافر إلى الخيال بمهر أصيل هي الإرادة الفلسطينية التي لا يضاهيها إرادة في الدنيا كلها، ووقف يشد من ذراعها لتستمد منه المناعة والقوة وتبحر إلى تحقيق تطلعاتها وآمالها.
اليوم يا بدر الرياضة تكتبين بحروف التاريخ المعطر وبمسك دماء الشهداء قصص التضحية والبطولة والفداء وتقهر الأعداء وتتوشحي برايات العزة والفخار.
الله أكبر نداء أركان الأكاديمية الأولمبية وصداه يقول إنها معركة البقاء والوجود سوف نسير صفا واحدا حيث تلاقت الأهداف والجموع وحتما سوف تقهر وتتحطم القيود على صخرة صمود شعبنا ومنظومته الرياضية
هذه هي أكاديميتنا الباسلة في خطوط النار والكفاح تموج بآمالها ترد العدوان وتحطم أحلامه اليائسة ,لا تخاف لا تهاب لأنها واثقة وموقنة بالنصر والتمكين.

  • الموضوع التالي

    "5" مباريات تقام عصر الثلاثاء
      رياضة محلية
  • الموضوع السابق

    جبل المكبر يتعاقد مع صفقتين جديدتين
      رياضة محلية
      1. غرد معنا على تويتر