الأحد, 01 أغسطس 2021 - 01:51
آخر تحديث: منذ 3 ساعات و
الرجوب يوجه رسالة إلى إنفانتينو بعد اعتداءات الاحتلال
الثلاثاء, 08 يونيو 2021 - 21:25 ( منذ شهر و 3 أسابيع و يوم و 17 ساعة و 56 دقيقة )

    روابط ذات صلة

  1. تحديد موعد إقامة المباراة النهائية لبطولة طوكيو بين اتحاد خانيونس والصداقة
  2. الاعلان عن موعد قرعة وانطلاق بطولة الناشئين لمواليد 2006 فما فوق
  3. اتحاد كرة القدم يحرر لاعب خدمات جباليا
  4. حسم قضية اللاعب وسام سلامة وهلال غزة
  5. الرجوب يطمئن على بعثة فلسطين في طوكيو
  6. عقوبات الجولة.. إيقاف 3 لاعبين

دائرة الإعلام 
وجه رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، جبريل الرجوب، رسالة إلى رئيس الاتحاد الدولي، جياني إنفانتينو، طالب فيها الفيفا والاتحادين الآسيوي والأوروبي بضرورة حماية الرياضة والرياضيين الفلسطينيين من الاعتداءات الصهيونية العنصرية المتكررة، والتي كان آخرها خلال الحرب الأخيرة على قطاع غزة.
وقال الرجوب في رسالته: "كنت أتمنى أن أكتب إليكم أخبارا مُفرحة، لكن الحقائق المحزنة في هذا الجزء من العالم تُجبرني على خلاف ذلك".
وأضاف: "ربما تكون الهدنة قد أنهت الغارات الجوية على غزة، لكن تلك الغارات خلفت دماراً كبيراً في أعقابها، ومحت عائلات بأكملها من السجل المدني، وتركت المئات بلا مأوى".
وتابع: "لم يسلم لاعبو كرة القدم من قائمة القتل التي طالت الجميع دون تمييز، وذلك كما تم إبلاغكم في مراسلات سابقة، ولم تنجُ البنية التحتية لكرة القدم في قطاع غزة من القصف العشوائي الذي جعل من مقر الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم في بيت لاهيا  - الذي بُني ضمن مشروع الهدف من قبل الفيفا - خطراً على سلامة موظفينا، وكان علينا إيجاد موقع بديل لمواصلة عملهم".
وأردف: "من المؤسف أن الصور ومقاطع الفيديو المرفقة للدمار الذي حلَ بالمبنى لا تُبين سوى ظل باهت لحجم الدمار الذي حلَ بقطاع غزة الصغير والمحاصر والمكتظ بالسكان في فلسطين، فقد كان مقر الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم مفخرة لعناصر اللعبة في قطاع غزة، وذلك قبل أن تُحوله غارات الاحتلال الصهيوني المتعاقبة في عام 2014، والآن في عام 2021، إلى مبنى أشباح".
وأوضح: "يحتج الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم مرة أخرى على هذه الاعتداءات التي تأتي في ظل تجاهل تام للحقوق الأساسية المنصوص عليها في أنظمة وقوانين الفيفا والميثاق الأولمبي، ويرجو منكم التدخل لوقف مثل هذه الممارسات العنصرية والاعتداءات في المستقبل".
وختم الرجوب بقوله: "ندعو الاتحاد الدولي والاتحادات القارية لكرة القدم للعمل على حماية الرياضة الفلسطينية والرياضيين الفلسطينيين من مثل هذه الوحشية، والمساعدة في إعادة بناء هذه المرافق الرياضية التي تمنح الأمل لشبابنا الذين يتم ُحرمانهم بشكل منهجي من ممارسة الحقوق الأساسية التي يتمتع بها أقرانهم في كل مكان في العالم".
 

  • الموضوع التالي

    الاتحاد العربي للصحافة الرياضية ينظم ندوة تستعرض انتهاكات الاحتلال بحق الرياضة الفلسطينية
      رياضة محلية
  • الموضوع السابق

    باريس يجهز عرضًا جديدًا لضم حكيمي
      رياضة عالمية
      1. غرد معنا على تويتر