الأربعاء, 27 أكتوبر 2021 - 18:46
آخر تحديث: منذ 7 ساعات و 52 دقيقة
فرنانديز يسجل ثلاثية في فوز يونايتد الساحق على ليدز
السبت, 14 أغسطس 2021 - 20:22 ( منذ شهرين و أسبوع و 6 أيام و ساعة و 24 دقيقة )

    روابط ذات صلة

  1. أرسنال يتخطى ليدز بثنائية ويتأهل لربع نهائي كاراباو
  2. تعادل ليدز وإيفرتون.. فوز أستون فيلا.. وبرينتفود لا يخسر في بريميرليج
  3. ليدز بـ10 لاعبين يسقط سيتي في "بريميرليج"
  4. النيران الصديقة تعيد ليدز للانتصارات أمام شيفيلد
  5. يونايتد ينهي سلسلة انتصارات السيتي في ملعب الاتحاد
  6. أستون فيلا يفوز على ليدز
  7. مانشيستر يونايتد 2-0 ويغان أثلتيك (درع الإتحاد الإنجليزي)
  8. أهداف تشيلسي 1-1 مانشيستر يونايتد (الدوري الإنجليزي)

رويترز - أحرز برونو فرنانديز أول ثلاثية له في كرة القدم الانجليزية أمام جماهير متحمسة في أولد ترافورد ليقود مانشستر يونايتد لفوز ساحق 5-1 على ليدز يونايتد في انطلاقة قوية له بالدوري الممتاز اليوم السبت.

وقدم لاعب الوسط الفرنسي بول بوجبا أربع تمريرات حاسمة، أي أكثر بتمريرة من رصيده في الموسم الماضي بأكمله في الدوري، ليساعد يونايتد الذي لعب بشراسة أمام مدرجات ممتلئة لأول مرة خلال 17 شهرا.

بدأ فرنانديز التسجيل بعد 30 دقيقة قبل أن يعادل لوك أيلينج النتيجة للزوار بعد مرور ثلاث دقائق من زمن الشوط الثاني.

لكن صحوة ليدز لم تدم طويلا ووضع ميسون جرينوود أصحاب الضيافة في المقدمة مجددا قبل أن يضيف فرنانديز سريعا هدفيه الثاني والثالث لفريق المدرب أولي جونار سولشار.

وأكمل فرنانديز ثلاثيته بلمسة أخرى دقيقة بعد مرور ساعة ثم أضاف زميله البرازيلي فريد هدفا ليترك يونايتد علامة بارزة في بداية الصراع على اللقب.

وقال فرنانديز لمحطة بي.تي سبورت "هدفي في كل موسم أن أكون أفضل من الموسم الماضي. أريد التحسن دائما وبدأت بثلاثة أهداف لكن المشوار لا يزال طويلا".

وأضاف "نعرف قدرات اللاعبين المنضمين إلينا لكن التشكيلة جيدة جدا بالفعل وأظهرنا هذا في الموسم الماضي. لم نفز بألقاب لكن الفريق تطور وبالطبع نتعامل مع كل مباراة بشكل منفرد وسنحقق شيئا بفضل عقليتنا".

وأهدر بوجبا فرصة ثمينة لافتتاح التسجيل بعد أن سدد بعيدا أمام المرمى ثم تحسن أداء ليدز وتصدى الحارس ديفيد دي خيا ببراعة لتسديدة ماتيوش كليخ قبل أن يسدد المهاجم رودريجو خارج المرمى.

وبدأت تتوتر أعصاب الفريق المضيف، الذي رحب بالوافد الجديد رفائيل فاران في الملعب قبل اللقاء، مع ضغط الجماهير وسط مساعيه لتحقيق لقب الدوري لأول مرة منذ الموسم الأخير للمدرب أليكس فيرجسون 2012-2013.

لكن هداف الفريق في الموسم الماضي فرنانديز لطف الأجواء وأحسن التعامل مع تمريرة ممتازة من بوجبا قبل أن يهز شباك الحارس إيلان ميلييه.

وأثار هدف أيلينج من مسافة 25 مترا تقريبا احتفالات صاخبة بين الجماهير الزائرة التي انتظرت 17 عاما لمشاهدة ليدز يتنافس في أولد ترافورد.

لكن بوجبا أفسد فرحة ليدز وصنع هدفا آخر للصاعد جرينوود ليعيد التقدم بعد أقل من دقيقتين.

وجاء الهدف الثالث سريعا بعد تعاون جديد بين بوجبا وفرنانديز قبل أن ينقل ليندلوف تمريرة إلى اللاعب البرتغالي ليضيف الهدف الثالث.

ووسع هدف فريد الفارق إلى 5-1 وطالبت الجماهير بهدف سادس لتكرار نتيجة الموسم الماضي ضد ليدز في نفس الملعب مع نزول جيدون سانشيز، الوافد الجديد بصفقة باهظة، من مقاعد البدلاء.

ولم يأت الهدف السادس لكن الفوز الساحق يثبت بلا شك جدية يونايتد في المنافسة على اللقب.

  • الموضوع التالي

    برشلونة يسجل ديباي وجارسيا رسميا بعد تخفيض راتب بيكيه
      رياضة عالمية
  • الموضوع السابق

    تعرف على سبب اعتماد الرباط بطلا للثالثة
      رياضة محلية
      1. غرد معنا على تويتر